• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

الإمبراطور يتحدى هجوم الجزيرة

«البديل المهاجم» أزمة كالديرون

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 09 مايو 2015

علي معالي (دبي)

لن تتغير ملامح الوصل كثيراً، عندما يلتقي غداً الجزيرة في ختام دوري الخليج العربي، حيث يعتمد الأرجنتيني جابريل كالديرون المدير الفني لفهود على نفس التشكيلة التي خاضت المباراة الأخيرة ضد الفجيرة التي انتهت بالفوز 4/ 1، ويعاني الوصل في مباراة الغد ليس في أرض الملعب، بل من دكة البدلاء، حيث لا يوجد بها سوى لاعب واحد فقط في خط الهجوم، وهو محمد خلفان الذي يحل مكان عبدالله كاظم، وبقية بدلاء الفهود هم من المدافعين، وهو ما يعتبر أزمة كبيرة ومشكلة تؤرق المدرب الأرجنتيني.

وفي مباراة الغد سيكون الثنائي البرازيلي كايو وأديرسون جاهزين لقيادة هجوم الأصفر، ومن خلفهما هوجو فيانا وفابيو ليما، وطموحات الفهود في المباراة هي خطف الفوز على أمل العودة للمركز الخامس.

لم يكن كالديرون سعيدا، وهو يقول إنه لا يوجد سوى بديل هجومي واحد فقط بل أكد أيضا بالقول:«معاناة الوصل هذا الموسم تنوعت ما بين الإصابات، وكذلك وجود عدد اللاعبين في الخدمة الوطنية، وفقدان المركز الخامس اعتبره سبباً مباشراً لما حدث في الفترات الأخيرة، من عدم اكتمال عناصر الفريق بالشكل الذي يمكن معه القيام بالعمل اللازم، سواء في التدريبات أو المباريات». أضاف:«غياب 6 لاعبين دفعة واحدة ولمدة 4 أشهر، له تأثيراته السلبية الكبيرة، حتى إذا عادت هذه المجموعة حاليا للصفوف، فمن الصعب الاعتماد الأساسي عليهم، بل إن وجودهم سيكون مهماً على الأقل في وجود بدلاء أقوياء على الدكة يمكن الاستفادة من جهودهم أثناء سير المباريات، ولكن ما يحدث حاليا أننا نعاني قلة اللاعبين على الدكة». من جانبه، أعلن عبدالله صالح مدافع الوصل التحدي لهجوم الجزيرة قبل لقاء الغد قائلا:« نعلم تماما قوة الهجوم الجزراوي، ولكن هذا لن يخيفنا، بل لدينا القدرة والكفاءة العالية لوقف هذا الخط الهجومي القوي من خلال حالة التماسك الكبيرة التي نعيشها في قلعة الوصل الدفاعية في الوقت الراهن،ولا خوف على الوصل من هجوم الجزيرة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا