• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

1252 مرشحاً أردنيا يتنافسون على 130 مقعداً نيابياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 19 سبتمبر 2016

عمان (أ ف ب)

ينظم الأردن انتخابات تشريعية غداً الثلاثاء لاختيار 130 عضواً في مجلس النواب الثامن عشر في ظروف أمنية واقتصادية صعبة، فرضها النزاع المستمر في سوريا والعراق. يعد الأردن 6,6 مليون نسمة بينهم 4,139 مليون ناخب فوق 18 عاماً، وتشكل النساء أكثر من 50 في المئة من إجمالي الناخبين. ويتنافس في هذه الانتخابات 1252 مرشحاً، بينهم 253 سيدة و24 مرشحاً شركسياً و65 مرشحاً مسيحياً انضموا في 226 قائمة انتخابية.

يضم مجلس النواب الجديد 130 نائباً، بينهم 15 امرأة بعد إقرار نظام الدوائر الانتخابية في 2016 والذي قسم المملكة التي تضم 12 محافظة، إلى 23 دائرة إضافة إلى ثلاث دوائر للبدو.

وقسمت العاصمة عمان إلى خمس دوائر، خصص لها 28 مقعداً، اثنان منها للشركس والشيشان ومقعد للمسيحيين.

وأعلن الاتحاد الأوروبي في 15 سبتمبر أنه سينشر 66 مراقباً لمتابعة الانتخابات في جميع محافظات المملكة.

وحسب رئيس مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للانتخابات خالد الكلالدة، فإن 74 ألف شخص سيشرفون على العملية الانتخابية، إضافة إلى 10 آلاف شاب متطوع سيساعدون الناس ويرشدونهم لدى الدخول إلى مراكز الاقتراع.

وقال عريب الرنتاوي مدير مركز القدس للدراسات السياسية، إن «هذه الانتخابات تختلف عن الانتخابات السابقة والبرلمان المقبل سيكون أفضل من البرلمانات السابقة لوجود نكهة سياسية حزبية في إطاره في ظل مشاركة كل القوى السياسية».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا