• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

حرب السكاكين والإعدامات تتواصل في فلسطين

عباس يحمل على إسرائيل ويتمسك بالمبادرة الفرنسية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 19 سبتمبر 2016

علاء مشهراوي، عبدالرحيم حسين (غزة، رام الله)

بعد أشهر من الهدوء النسبي الذي ساد الأراضي الفلسطينية، شهدت الأيام الماضية إعدام القوات الإسرائيلية 4 فلسطينيين حاولوا شن هجمات بالسكاكين أو عمليات دهس، حسب الروايات الإسرائيلية، وذلك في وقت أعرب فيه الرئيس الفلسطيني محمود عباس من فنزويلا عن تأييده مبادرة السلام الفرنسية، مؤكداً في الوقت عينه استعداده للتعاون مع الولايات المتحدة وروسيا والأمم المتحدة لتحريك المفاوضات.ووقع الهجوم الفلسطيني الأحدث صباح أمس، عندما طعن فلسطيني بسكين ضابطاً إسرائيلياً وأصابه بجروح طفيفة في مستوطنة «إفرات» جنوبي الضفة الغربية.وأفاد شهود عيان بأن قوات الاحتلال أطلقت النار على شاب عند مدخل المستوطنة وتركته على الأرض ينزف، في حين

ذكرت الإذاعة العامة الإسرائيلية أن الشاب أصيب بالرصاص بعد إصابته ضابطاً إسرائيلياً بجروح متوسطة.

ونقل الجندي والمهاجم إلى مستشفى هداسا في القدس، حيث قال مصدر طبي: إن المهاجم في حالة متوسطة بعد أن أصيب بعيار ناري في رأسه، بينما أصيب الجندي في إبطه.

من ناحية أخرى، قرر الجيش الإسرائيلي تعزيز قواته في الضفة الغربية المحتلة في أعقاب عمليات الخليل الأخيرة.

وأفادت وسائل إعلام إسرائيلية، أمس، بأن قوات من الجيش اعتقلت الليلة قبل الماضية 15 فلسطينياً في مناطق مختلفة في الضفة الغربية. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا