• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

مقتل 48 إرهابياً وحقوقيون يتهمون «الحشد» بارتكاب جرائم حرب في ديالى

أوباما يبحث إرسال «كوماندوز» للعراق لقتال «داعش»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 01 فبراير 2016

سرمد الطويل، وكالات (بغداد)

أكدت صحيفة أميركية أمس، أن واشنطن تعتقد بأن توجيه ضربة قاصمة ودائمة لتنظيم «داعش» يتطلب إرسال مدربين وقوات «كوماندوز» إضافية تعمل على الأرض مع نظيرتها العراقية والكردية والمعارضة السورية، فيما اتهمت منظمة حقوقية مليشيات «الحشد الشعبي» بارتكاب مجازر في محافظة ديالى العراقية ترقى إلى جرائم حرب.

وقالت صحيفة نيويورك تايمز أمس، إن «مسؤولي وزارة الدفاع (البنتاجون) توصلوا إلى استنتاج بالحاجة لإرسال مئات أخرى من المدربين والمستشارين والقوات الخاصة (كوماندوز) للعراق وسوريا خلال الأشهر المقبلة».

ونقلت عن مسؤولين في الإدارة الأميركية قولهم، إن أولئك «العسكريين أكدوا باجتماع عقد مؤخراً مع مستشاري الأمن الوطني للرئيس الأميركي، أن تقدما كبيرا تحقق في الحرب ضد داعش في العراق وسوريا»، معتبرين أن «توجيه ضربة قاصمة ودائمة للتنظيم يتطلب إرسال قوات إضافية تعمل على الأرض مع نظيرتها العراقية والكردية (قوات البيشمركة)، فضلاً عن المعارضة في سوريا».

وأكد مسؤول كبير في الإدارة الأميركية أن «أوباما أعرب عن استعداده دراسة إمكانية زيادة الدعم والإسناد في كل من العراق وسوريا».

وتابعت الصحيفة أن «لدى الولايات المتحدة 3 آلاف و700 عسكري موجودين في العراق حالياً، وقد يزداد هذا العدد بمرور الزمن ليصل لأكثر من 4 آلاف و500 عسكري». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا