• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

علماء يقومون بجرد الأنهار الجليدية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 21 مايو 2014

ستساعد عملية جرد تمت مؤخراً للأنهار وحقول الجليد الجبلية، على فهم آثار ظاهرة الاحتباس الحراري على المناطق الجليدية المغلقة.

ومخزون راندولف الجليدي (آر.جي.آي) عبارة عن مجموعة من الخرائط الرقمية للكتل الجليدية، باستثناء جرينلاند وصفائح الجليد في القطب الجنوبي.

وقال جورج قاصر الخبير بالأنهار الجليدية بمعهد الأرصاد الجوية والعلوم الجيوفيزيائية، التابع لجامعة إنسبروك «صرنا نعرف أخيراً عدد الأنهار الجليدية على الأرض، وموقعها وحجمها، بالإضافة إلى كمية الجليد الذي تحتويه».

ويوجد ما يقرب من 200 ألف نهر وحقل جليدي تغطي نحو 730 ألف كيلومتر مربع (مساحة تعادل مساحة كل من ألمانيا والدنمارك وبولندا مجتمعة)، ويبلغ مقدار المياه المجمدة نحو 170 كيلومتر مكعب.

وسيكون الجيولوجيون قادرين الآن على حساب آثار ظاهرة الاحتباس الحراري بصورة أكثر دقة على الأنهار والحقول الجليدية، حسبما أفادت جامعة إنسبروك.

ويمثل ذوبان هذه الكتل الجليدية، التي تعتبر صغيرة بالمقارنة باثنتين من الصفائح الجليدية الضخمة في العالم، ثلث الزيادة الملحوظة في مستويات البحار.

(إنسبروك - د ب أ)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا