• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  12:01     مصادر أمنية: مسلحون يقتلون جنديين شمال لبنان     

أكد أن «الموج الأزرق» ما زال لديه الكثير

يوفانوفيتش: لقب الخليج أجمل هدية في ختام عامي الأول مع «العميد»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 20 مايو 2014

أكد الصربي يوفان يوفانوفيتش، المدير الفني للنصر، أن التتويج بلقب بطولة الأندية الخليجية لكرة القدم، يعد أجمل هدية له في أول عام يقضيه سواء مع «العميد» أو بالمنطقة الخليجية عموماً، خصوصاً أنه جاء وسط عملية بناء تمتد 3 سنوات للفريق ليصبح منافساً على الألقاب.

وكشف يوفانوفيتش عن مزيج من المشاعر التي عاشها سواء خلال المباراة النهائية أو البطولة بشكل عام، التي كشفت عن معدن اللاعبين وقدرتهم على تحمل الضغوط، وساهمت بإكسابهم الخبرة اللازمة لمواصلة النهج والمنافسة على جميع البطولات التي يشارك فيها، وقال: «لقد وافقت على توقيع عقد لمدة عام واحد فقط مع النصر، وأخبرت الإدارة أنني بحاجة لـ 3 سنوات من العمل للوصول بالفريق إلى الدرجة المأمولة على الصعيد التنافسي، وأتمنى أن يكون الأداء الفني قد نال رضا الإدارة والجماهير، وهو ما عكسه تمديد عقدي موسمين إضافيين».

وتابع: «النصر دخل هذه البطولة بعقلية تحقيق الفوز والمنافسة على اللقب، حيث رفضنا التقليل من مستوى الفرق المنافسة وطبيعة الحدث، وهذا ما انعكس علينا بنتائج إيجابية حيث لم نتعرض للخسارة طوال مشوار المنافسات، رغم إننا خضنا المنافسات بصفوف منقوصة من خلال إصابة البرازيلي إيدير التي أنهت موسمه مبكراً، فيما تعرض توريه وعدد من اللاعبين الآخرين للإصابات أيضاً خلال مشوارنا، وافتقدنا الحارس أحمد شمبيه والأسترالي بريت هولمان بسبب الإيقاف في المباراة النهائية، لكن النصر أثبت هذا الموسم أن قوته بالمجموعة بأكملها، وهو ما كان واضحا خلال مباراة الظفرة بدوري الخليج العربي التي خضناها بلاعب اجنبي واحد فقط».

وكشف يوفانوفيتش، أن فريقه عانى من الإرهاق نسبياً بسبب ضغط برنامج مبارياته وسفره لخوض المباريات بالبطولة الخليجية، في الوقت الذي كان ينافس فيه بدوري الخليج العربي، وقال: «بالطبع كانت هناك حالة من الإجهاد على اللاعبين، لكن المعنويات المرتفعة والتطلعات كبيرة لتحقيق الأهداف التي نسعى إليها، جعلت أمورنا افضل، حيث من المهم دائما أن يكون لديك هدف معين تتطلع لتحقيقه، إنه السر وراء منح اللاعبين الدافع والرغبة بتحقيق الفوز».

وفيما يتعلق بنظام البطولة، خصوصاً أن الدور ربع النهائي أقيم بنظام مباراة واحدة على أرض متصدري المجموعات، قال: «لا أعتقد أن هذا الأمر موجود في مختلف المسابقات، لكنه موجود هنا وعلينا التكيف معه، اعتقد أن تمسك النصر بصدارة المجموعة كان أمرا إيجابيا، حيث منحنا الراحة في فترة مهمة من الموسم، ولم نضطر إلى السفر، ربما عندما تخوض مباراتين تكون الفرصة أكبر وهناك مجال للتعويض، لكن هذه التعليمات التي تم اعتمادها للبطولة وعلينا أن نتأقلم معها».

وتابع: «كان لدينا طريقة لعب طوال الموسم ونهج رسخناه بالمجموعة، وهو دخول جميع المباريات بغاية تحقيق الفوز، لم نلعب من أجل التعادل حتى عندما احتجنا ذلك، هذه الاستراتيجية التي سنواصل العمل عليها، حاولنا امتلاك الكرة وصنع أكبر قدر ممكن من الفرص للتسجيل، دون الإخلال بتوازن الفريق». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا