• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

النصر يهزم صحم العماني في النهائي ويهدي الإمارات النجمة السابعة

«العميد» في عيد بفرحة التتويج بكأس الخليج

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 20 مايو 2014

توج فريق النصر بطلاً لبطولة الأندية الخليجية التاسعة والعشرين لكرة القدم بفوزه على ضيفه صحم العماني (2 -1) أمس في المباراة النهائية، والتي جرت على استاد آل مكتوم في دبي، وافتتح السنغالي إبراهيما توريه التسجيل للنصر في الدقيقة (26)، مستغلاً خطأ فادحاً للحارس العماني سليمان البريكي في التعامل مع عكسية محمود خميس انتهى عليه الشوط الأول، وفي الحصة الثانية أضاف البرازيلي ليونادر ليما الثاني من ركلة جزاء ارتكبت مع محمود خميس أيضاً (64)، فيما سجل محسن جوهر هدف صحم الوحيد (79). وأنهى العميد بتتويجه أمس بلقبه الخليجي الأول في تاريخه، صيام 25 عاماً من البطولات الحقيقية بعد آخر تتويج بفوزه بكأس رئيس الدولة على حساب الوحدة موسم 88 - 1989، وكان الفريق ظفر بعدها ببطولتي كأس الاتحاد الهامشية موسمي 2000 و2002 قبل إلغائها.

وعزز تتويج النصر أفضلية الأندية الإماراتية في البطولة الخليجية بعد أن أضاف اللقب السابع، حيث جاءت الألقاب الستة السابقة بواسطة الشباب الذي فاز بالبطولة مرتين عامي 1993 و2011، والعين2001، والجزيرة مرة واحدة عام 2007 والوصل 2009 وبني ياس حامل لقب النسخة الأخيرة في العام الماضي.

وحرم النصر ضيفه العماني من التتويج بأول ألقابه الخليجية، بعد أن كان يمني النفس بتكرار إنجاز مواطنه فنجاء صاحب اللقب الوحيد للأندية العمانية في البطولة بفوزه بها عام 1989.

استهل النصر المباراة باندفاع هجومي ولم يستغرق سوى دقيقة ليهدد مرمى صحم بعكسية أرسلها الحسين صالح وأبعدها الحارس بأطراف أصابعه من أمام رأس السنغالي إبراهيما توريه المندفع من الخلف.

ورد صحم على المحاولة النصراوية بركنيتين متتاليتين في حدود الدقيقة الثالثة لم تشكلا أي خطورة على مرمى حارس النصر يوسف الزعابي الذي أرسل تمريرة طويلة شتتها دفاع صحم بشكل خاطئ لتصل الكرة لحبيب الفردان في مواجهة المرمى، تباطأ في تسديدها ليهدر على فريقه أول الفرص الحقيقية لهز شباك الضيوف.

وتراجع إيقاع المباراة بعد البداية السريعة، وخلت الدقائق المتبقية من الربع الساعة الأول من أي محاولة هجومية تذكر على المرميين باستثناء تسديدة الحسين صالح في الدقيقة (11)، والتي ذهبت بعيداً عن القائم الأيمن للمرمى العماني، أعقبتها محاولة ثانية لخميس من ركلة حرة سددها بيسراه انتهت بين أحضان الحارس العماني سليمان البريكي (16). ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا