• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

المبادرة تهدف لتعزيز احترام حقوق الملكية الفكرية

120 ناشراً عربياً استفادوا من منحة «أضواء على الترجمة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 08 مايو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

وفّر معرض أبوظبي الدولي للكتاب بدءا من العام 2009، أكثر من 800 منحة مالية لترجمة كتب إلى العربية في الحقول المعرفية: أدب الطفل، والكتب التعليمية والأدبية والتاريخية والعلوم الاجتماعية، فضلاً عن العديد من المجالات الأخرى، وقد استفاد منها أكثر من 120 ناشراً عربياً.

وقد جاء ذلك من خلال مبادرة معرض أبوظبي الدولي للكتاب التي انطلقت منذ خمسة أعوام وتحمل العنوان: «أضواء على حقوق النشر» بتنظيم من شركة «كتاب» التي تتبع إدارة المعرض. وتسعى المبادرة إلى دعم أهداف معرض أبوظبي الدولي للكتاب في تعزيز احترام حقوق الملكية الفكرية في العالم العربي وذلك عن طريق تشجيع وزيادة تبادل حقوق الملكية الفكرية بين دور النشر العربية والأجنبية من وإلى اللغة العربية، وتطوير فرص التواصل على المدى البعيد بين أوساط الناشرين العرب والدوليين، وتعزيز مهنية المعرض والارتقاء به كمنبر لعقد الأعمال وتطويرها وليس فقط بيع الكتب المباشر.

وتصل قيمة المنحة المالية لإصدار كتاب واحد إلى 4000 دولار كحد أقصى وذلك للكتب العامة عدا كتب الأطفال، وبما لا يقل عن 2500 دولار وذلك وفقاً لتقدير الجهة المنظمة. في حين تبلغ قيمتها 2500 دولار للكتاب الموجه للأطفال والناشئة. وتقدم المنحة للمساعدة في شراء حقوق النشر بين طالب المنحة المالية (المستفيد) ومالك الحقوق من أجل الطبعة الأولى. ولا تشمل المنحة المالية أي تكاليف مكملة مثل شراء مواد الإنتاج أو الإذن بإعادة ترخيص حقوق التأليف والنشر من أطراف ثالثة لاستخدام الصور أو النص.

أما عن شروط التقدم لمبادرة «أضواء على حقوق النشر» فيمكن القول أنه يجب أن يكون الكتاب أصيلاً أو جديداً في حقله، ويشكل إضافةً للثقافة المنقول إليها، وألا يتناقض محتواه مع قوانين دولة الإمارات العربية المتحدة. ويبلغ الحد الأقصى لعدد الطلبات المقدمة من ناشر واحد 10 طلبات، بينما يمكن أن تتم الموافقة على 5 طلبات بحد أقصى. وبالإمكان التقدم بطلبات للحصول على حقوق الترجمة من وإلى اللغة العربية للأعمال المطبوعة. وللتقديم على المنحة يجب أن يكون طالب المنحة عارضاً أو زائراً تجارياً مسجلاً في معرض أبوظبي الدولي للكتاب 2015. ويمكن للزوار التجاريين أن يكونوا مفوضين من قبل أصحاب حقوق النشر ليكونوا وكلاءهم (ممثليهم) لإجراء معاملات حقوق النشر الأجنبية بموجب وكالة معتمدة وموجهة لإدارة معرض أبوظبي الدولي للكتاب، وتوقيع (مسودة الاتفاق) بالنيابة عنهم، بحيث يقدم الناشر 5 نسخ من الكتاب بعد طباعته إلى الجهة المنظمة على سبيل الإهداء. ويجب أن تتم ترجمة الكتاب وإصدار الكتاب المترجم خلال مدة لا تزيد على سنتين من تاريخ توقيع مذكرة التفاهم. وأخيرا، يحق للجهة المنظمة إلغاء المنحة في أي وقت عند الإخلال بأي من شروطها.

وحددت إدارة المبادرة العديد من الإجراءات التي يمكن من خلالها الحصول على المنحة، التي يمكن التقدم لها سنويا من قبل الناشرين المشاركين في المعرض عند التقدم للمنحة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا