• الجمعة 28 ذي الحجة 1437هـ - 30 سبتمبر 2016م

إحباط هجوم إرهابي في عدن

الجيش اليمني يتقدم في «كرش» ويتصدى للحوثيين في «صرواح»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 17 سبتمبر 2016

عقيل الحلالي، بسام عبدالسلام (صنعاء، عدن)

أعلن الجيش اليمني أمس الجمعة استعادة مواقع جديدة في بلدة كرش في محافظة لحج (جنوب)، فيما استمرت المعارك العنيفة ضد ميليشيات الحوثي وصالح الانقلابية في العديد من مناطق الصراع. وقال الجيش في بيان مقتضب نشر مساء الجمعة على تويتر إن قواته مسنودة بمقاتلي المقاومة الشعبية وقوات التحالف العربي بقيادة السعودية حررت «مواقع الادراع والهشمة والرزينة والصرر والحويمي في منطقة كرش - محافظة لحج».

في غضون ذلك، تحدثت مصادر محلية وعسكرية عن احتدام القتال بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة في بلدة صرواح شرق صنعاء حيث أفشلت قوات الحكومة وأنصارها محاولة التفاف للميليشيات الانقلابية للسيطرة على مواقع خسرتها مؤخرا جنوب غرب البلدة التابعة لمحافظة مأرب (شرق).

وقال مصدر عسكري إن مجموعة عسكرية من الجيش والمقاومة تصدت الخميس، لمحاولة تسلل للميليشيات إلى تلة مطلة على الطريق الرئيسي لصرواح من الجهة الجنوبية الغربية، وأنها تمكنت من قتل سبعة جنود من الحرس الجمهوري الموالي للمخلوع صالح، مشيرا إلى أن عملية التصدي أسفرت عن مقتل قائد الشرطة العسكرية في مأرب، العميد عبدالله دحوان، والقيادي في المقاومة الشعبية، صالح محمد وهيط، ومرافقه الشخصي. وقال نائب الرئيس اليمني الفريق الركن علي محسن الأحمر، في برقية عزاء، إن العميد دحوان «استشهد (..) مدافعا عن الأرض اليمنية من عبث الانقلابيين»، مشيدا بمناقب القائد العسكري وبطولاته وانضباطه العسكري «وتحليه بالصدق والإخلاص وحب الوطن وبذله في سبيل ذلك أغلى ما يملك».

وأكد الفريق الأحمر الذي غادر الليلة قبل الماضية إلى السعودية بعد زيارة لمحافظة مأرب استمرت خمسة أيام، إن «انتصار الوطن على أعدائه من الانقلابيين الذين أزهقوا الروح اليمنية وارتكبوا الجرائم وتسببوا في معاناة الشعب، بات أمرا محتوما». وشنت مقاتلات التحالف العربي صباح أمس غارات على مواقع للميليشيات الانقلابية في صرواح آخر معاقلها في مأرب ومعبر رئيسي للقوات الشرعية نحو صنعاء. وأصابت غارة جوية هدفا متحركا في بلدة خولان المتاخمة لصرواح وتتبع محافظة صنعاء.وتعرضت الوتدة ومناطق في خولان في الأيام الماضية لغارات جوية مكثفة في تكتيك عسكري يمهد لوصول القوات الحكومية إلى البلدة التي تبعد نحو 25 كيلومترا عن وسط العاصمة طالت في وقت مبكّر الجمعة قاعدة الديلمي الجوية في شمال المدينة التي سيطر عليها الحوثيون المدعومون من إيران قبل عامين.

كما قصفت المقاتلات العربية مواقع وتجمعات لميليشيات الحوثي وصالح في بلدة المصلوب في محافظة الجوف (شمال شرق) التي تشهد مواجهات مسلحة في أكثر من جبهة قتال داخلية منذ عشرة أشهر. وقال محافظ الجوف العميد أمين العكيمي، لدى زيارته الخميس قوات الجيش والمقاومة التي تقاتل الانقلابيين في بلدتي المتون والمصلوب، إن «القيادة العسكرية والأمنية قطعت العهد على استكمال تحرير محافظة الجوف والتقدم صوب محافظة عمران والعاصمة صنعاء»، مؤكدا أن «النصر الكبير» على الانقلابيين «بات قريباً». ... المزيد

     
 

كيف تقيم الأداء العربي في أولمبياد ريو؟

جيد
عادي
سيء