• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

وزير الأشغال العامة: وضع مبادرات إسكانية لإسعاد المواطنين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 19 مايو 2014

وام

أكد معالي الدكتور عبدالله بن محمد بلحيف النعيمي وزير الأشغال العامة رئيس مجلس إدارة برنامج الشيخ زايد للإسكان أن البرنامج متجه نحو تحقيق مبادرات إسكانية رائدة تسهم في إسعاد المواطنين وتسهل عليهم إنجاز معاملاتهم من خلال إبتكار عدد من الحلول والإستراتيجيات التي تلبي طموحات المواطنين وتوفر لهم الحياة الكريمة.

وقال معاليه -خلال الإحاطة الإعلامية الثانية للبرنامج التي عقدت اليوم في مقره بدبي وحضرها المهندسة جميلة الفندي المديرة العامة لبرنامج الشيخ زايد للإسكان وعدد من المسؤولين والإعلاميين- إن البرنامج وضع آلية جديدة للتقديم على طلب الحصول على المساعدة السكنية ومعايير جديدة لتوزيع المساكن ضمن مشاريع المجمعات السكنية ومنها التي يقوم بتنفذها البرنامج حاليا في كل من إماراتي الشارقة والفجيرة.

وأشار معاليه إلى أن البرنامج وضع معايير خاصة للحصول على قيمة المساعدة السكنية الجديدة إلى جانب مبادرات إسكانية أخرى ستسهم في تقليص سنوات انتظار مقدمي الطلبات للحصول على المساعدة السكنية إلى سنتين من تاريخ الطلب والبت الفوري في طلبات إستكمال المساكن قيد الإنشاء وتوزيع المساكن ضمن مشاريع المجمعات السكنية وذلك في إطار تحقيق رؤية الإمارات 2021.

وأعلن النعيمي عن إطلاق خدمة حكومية ذكية جديدة وهي خدمة "اختر مسكنك" لتواكب تطلعات المتعاملين وتمكنهم من اختيار مساكنهم ضمن مشاريع المجمعات السكنية من خلال خدمة استعراض المسكن على المجمع السكني نفسه واختيار النموذج المناسب الذي يتوافق مع معايير الاستحقاق الخاصة بالمجمعات السكنية.

وذكر معاليه أن البرنامج وضع آلية جديدة لتقديم طلب الحصول على المساعدة السكنية والتي تضم صيانة مسكن أو إضافة لمسكن قائم أو بناء مسكن خاص حيث يشترط أن يكون مقدم الطلب مالكا لأرض وباشر في أعمال مسكنه وأن يكون قد أنجز ما يقارب من قيمة المساعدة السكنية أو أن يتقدم بما يثبت امتلاكه المبلغ المطلوب منه تنفيذه قبل الاستفادة من مبلغ المساعدة السكنية الصادرة من البرنامج أو السكن ضمن مساكن المجمعات السكنية بحيث يتم تحديد نموذج المسكن المطلوب بناء على المعايير الخاصة بتوزيع المساكن ضمن المجمعات السكنية.

وأوضح أن البرنامج حدد معايير جديدة لتوزيع المساكن ضمن المجمعات السكنية حيث سيتم على أساسها دراسة طلبات المواطنين وتحديد الأولويات بالنسبة للمستحقين وهي البدء بالأسر التي لا تملك مسكنا وحجم الأسرة والأسرة الممتدة. ... المزيد

     
 

المعايير الاسكانية

الكل يتفق بان حجم الاسرة افضل معيار ولكن لماذا لم يتم وضع خطط التوسعة الرأسية او اساس كمخزن علوي حيث ان عدد افراد اسرتي 4 وقبل نهاية العام 5 ان شاء الله من غير الخادمة وغرفة مستقبلية وبنفس المساحات في التصميم يجعل المسكن غير صالحا للاسر الممتدة كونه لم يتم مراعاة ذلك في التصميم وشكرا.

بوراشد | 2014-05-20

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض