• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

مدرسة تعلم ما لا يتم تعلمه في المدارس العادية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 19 مايو 2014

ا ف ب

تقترح "سكول اوف لايف" (مدرسة الحياة) التي حطت رحالها أخيرا في باريس بعد مدن عدة أخرى، على روادها البحث عن أجوبة لأسئلة وجودية مثل "كيف نواجه الموت".

وتتحول هذه المكتبة الصغيرة البسيطة في قلب باريس نهارا إلى قاعة تدريس مخصصة للبالغين الباحثين عن المعاني الوجودية ليلا.

وافتتحت أول مدرسة من سلسلة "سكول اوف لايف" في لندن في 2008 بناء على فكرة للكاتب السويسري الان دو بوتون. وبات لهذه المدارس فروع في ملبورن الاسترالية وريو دي جانيرو البرازيلية منذ 2013، كما في امستردام وباريس منذ نهاية ابريل.

وتقوم فكرة هذه المدارس على منح روادها عن طريق تعليم أساسي يستند على دروس ثقافة عامة وتفاعل بين المشاركين، مسارات تفكير متعددة للإجابة على أسئلة وجودية.

وللوهلة الأولى، يمكن الاعتقاد بأننا أمام مركز جديد من المراكز المتخصصة في استقبال وإرشاد بورجوازيين باحثين عن مساعدة نفسية لتقبل مصاعب الحياة عبر منحهم نصائح لتطوير الذات.

لكن مديرة المشروع فاني اوغر تنفي ذلك. وتقول "لا نعد بإجابات جاهزة، لكن بالاستناد إلى نماذج مستقاة من الأدب والفن والحياة الحسية، بمسارات وخصوصا برغبة في التفكير والذهاب إلى ما هو أبعد". ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا