• الاثنين 24 ذي الحجة 1437هـ - 26 سبتمبر 2016م

روتن: متحمسون بـ«قمة المعنويات»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 سبتمبر 2016

دبي (الاتحاد)

أبدى الهولندي فريد روتن مدرب الشباب تشوقه لقيادة «الجوارح» في أول موسم له بدوري الخليج العربي، وقال: انتظرت طويلاً هذه اللحظة، حيث عملنا بجدية كبيرة خلال الفترة الماضية، من أجل إعداد الفريق، وتحقيق انطلاقة قوية، تضمن مواصلة المشوار في ظروف إيجابية. وأضاف أنه ليس الوحيد المتحمس، والذي ينتظر لحظة بداية الدوري، لأن اللاعبين والجهازين الفني والإداري والجماهير، يترقبون بدورهم دخول غمار المنافسة، لأن الدوري هو المسابقة الأهم في الموسم. وأبدى مدرب «الأخضر» ثقته في جاهزية لاعبيه، وقدرتهم على تحقيق الفوز في لقاء اليوم أمام الشارقة، مشيراً إلى أن أغلب لاعبي الفريق يملكون الخبرة الكافية، وقادرون على تقديم المستوى القوي، خاصة بعد أن وصلوا إلى جاهزية عالية على المستوى البدني والفني. وبخصوص أهمية النتائج الإيجابية التي حققها الشباب في كأس الخليج العربي، وتأثيرها على أجواء الفريق قبل بدء الدوري أجاب روتن قائلاً: معنويات اللاعبين عالية، والانتصارات ترفع الثقة في النفس وتحفز لتحقيق الأفضل، لذلك فإن الأجواء مواتية لتحقيق بداية قوية. أما فيما يتعلق بتشكيلة «الجوارح»، أكد روتن أن كل لاعبي الشباب على أتم الاستعداد، باستثناء عدم التأكد بصفة نهائية من مشاركة حيدروف، بعد تعرضه لإصابة مع منتخب بلاده، بالإضافة إلى قطع ناصر مسعود شوطاً مهماً في مرحلة العلاج بانتظار انضمامه قريباً لصفوف الفريق. وبالنسبة لإمكانية إجراء تغييرات في تشكيلة الفريق مقارنة بكأس الخليج العربي، أكد أنه سيعول على العناصر الأكثر جاهزية والقادرة على تحقيق المطلوب اليوم، موضحاً في الوقت نفسه أن أي تغييرات يجب أن يخبر بها لاعبيه قبل أن يصرح بها إعلامياً. وعن منافس الشباب اليوم، أبدى روتن احتراماً كبيراً لفريق الشارقة، مؤكداً أنه منافس قوي ويملك لاعبين سريعين ومتميزين، بالإضافة إلى أجانب خطيرين، إلا أنه شدد على ثقته في إمكانيات لاعبي «الجوارح» وعزمهم على اللعب بروح قتالية، من أجل انتزاع أول ثلاث نقاط على ملعبه وأمام جماهيره.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

كيف تقيم الأداء العربي في أولمبياد ريو؟

جيد
عادي
سيء