• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

مقتل 10 مدنيين بهجمات و40 مسلحاً بعملية أمنية في العراق

التيار الصدري يتهم «المفوضية» بالتزوير لصالح المالكي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 19 مايو 2014

هدى جاسم، وكالات (بغداد)

اتهمت كتلة الأحرار التابعة للتيار الصدري، أمس، المفوضية العليا المستقلة للانتخابات بالتزوير لصالح ائتلاف دولة القانون الذي يتزعمه نوري المالكي والتلاعب بأصوات الناخبين، مهددة باللجوء إلى القضاء، قبيل يوم من إعلان نتائج الانتخابات التشريعية. في حين قتل 10 أشخاص وأصيب 51 آخرون في هجمات بينها قصف حكومي استهدف الفلوجة، وقتلت القوات الأمنية 40 مسلحا واعتقلت 46 آخرين في عملية أمنية بمحافظة نينوى.

وقال النائب عن الكتلة أمير الكناني في مؤتمر «من خلال متابعتنا لعمليات العد والفرز وإظهار النتائج النهائية، وجدنا أن هناك تلاعباً كبيراً بأصوات الناخبين». وأوضح أن «هناك محطة سميت بالمحطة رقم صفر لعملية اقتراع الموظفين العاملين في مركز الانتخابات، ووجدنا أغلب هؤلاء الموظفين ينتمون لكتلة ائتلاف دولة القانون وأن نسبة المصوتين من هؤلاء الموظفين يتراوح من 75 إلى 99%».

وأضاف أن «نسبة أصوات دولة القانون في هذه المحطات تجاوت 80%»، مبيناً أن «محطة رقم صفر هو إجراء غريب من المفوضية وكان سابقا يصوت الموظفون بنفس محطاتهم في سجل خاص». وتابع «من خلال النماذج التي حصلنا عليها من المفوضية، وجدنا أيضا تلاعبا في الأصوات بين مرشحي التحالف الوطني في محافظة نينوى، حيث أخذت بعض أصوات مرشحي تيار الأحرار وأضيفت إلى مرشحي دولة القانون».

وأبدى الكناني استغرابه من أن «بعض المناطق التي حرمت من التصويت في حزام بغداد كمنطقة أبو غريب نجد أن نسبة التصويت 90%، وأن دولة القانون المتهمة بضرب تلك المناطق تحصل على نسبة تصويت 80%». وقال «قدمنا شكوى إلى مجلس المفوضية وهي ملزمة بالإجابة على هذه التساؤلات، وإذا لم تجب سنلجأ إلى الهيئة القضائية باعتبارها ملزمة أن تكون منصفة للكتل السياسية».

وكانت مفوضية الانتخابات أعلنت في وقت سابق، عدم صحة ما تظهره وسائل الإعلام وبعض القنوات الفضائية والمواقع الإلكترونيةعن النتائج، كما رفضت تشكيك جهات سياسية لم تسمها، بالعملية الانتخابية. وأكدت مفوضية أنها تأخرت بإعلان النتائج الانتخابية بسبب إعادة العد والفرز والشكاوى التي لا تزال تقدم حتى الآن، مشيرة إلى أن النتائج ستعلن مساء غد الإثنين في أبعد احتمال. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا