• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بدء حملة الرش ضد آفات النخيل في إمارة أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 07 مايو 2015

هالة الخياط

أبوظبي (الاتحاد)

بدأ مركز خدمات المزارعين بأبوظبي الحملة الثانية لرش مزارع النخيل ضد الآفات التي تصيب أشجار النخيل في أبوظبي والعين والمنطقة الغربية، وتغطي الحملة نحو 14 ألف مزرعة، ويعمل فيها فريق متخصص من المهندسين الزراعيين يشرفون على عمليات الرش اليومية التي تتم لهذه المزارع.

ويقوم المركز بتنظيم رشتين في الموسم الواحد لزراعة النخيل، حيث بدأت الرشة الأولى في 19 مارس الماضي، وانتهت في نهاية شهر أبريل الجاري، بينما تبدأ المرحلة الثانية مطلع الشهر الحالي وتنتهي بنهاية الشهر، حيث يعمل المركز على تكثيف عمليات الرش خلال هذه الفترة من العام لزيادة كفاءة الرش وعمليات مكافحة آفات النخيل.

ويتم استخدام أنواع آمنة من المبيدات الحشرية بكميات محسوبة بشكل دقيق ولها فاعلية ضد الحشرات والأمراض المستهدفة مثل سوسة النخيل والحمّيرة والعناكب والدوباس وحفار ساق النخيل وحفار العذوق وغيرها من الحشرات والآفات التي تصيب أشجار النخيل.

ويلتزم فريق العمل بضمان تحقيق شرطين رئيسين الأول مراعاة ضوابط الأمن والسلامة التي يشرف عليها كادر من المراقبين والمشرفين في المركز والثاني مراعاة الظروف الجوية وتقلباتها حيث لا يمكن رش المزارع مع وجود الأمطار أو الرياح الشديدة أو الضباب الكثيف أو ارتفاع عالٍ في درجات الحرارة.

وقال أحمد السويدي رئيس قسم الاتصال في مركز خدمات المزارعين: «إن الحملة تعد جزءا من مسؤوليات المركز للارتقاء بمزارع إمارة أبوظبي وتطوير القطاع الزراعي باعتباره أحد أهم روافد التنمية، مشيراً إلى أن حملات رش النخيل تحظى بأهمية خاصة، لكونها تتصل بشجرة مباركة، تحظى بمكانة خاصة لدينا». ودعا أصحاب المزارع إلى التعاون مع فريق الرش والتنبيه على عمال المزرعة بضرورة إبعاد حيوانات المزرعة والطيور عن منطقة الرش خلال فترات الأمان وتخزين الأعلاف بصورة جيدة في مناطق آمنة بعيداً عن المبيدات لحمايتها من التسمم وتفادي أية أضرار قد لحق بها.

وتستهدف المرحلة الأولى من الحملة حشرات مثل سوسة النخيل الحمراء، وحفار العذوق، وحفار الساق، والحميرة باستخدام مبيد حشري تم اختياره بعناية. بينما يتم استهداف عناكب الغبار خلال المرحلة الثانية من الحملة باستخدام مبيدات العناكب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض