• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

المؤشر يختبر حاجز 3600 نقطة والتداولات 2,6 مليار درهم

سوق دبي يحتوي جني الأرباح ويواصل موجة الصعود بدعم من «إعمار» «وأرابتك»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 16 يناير 2014

مصطفى عبدالعظيم (دبي)- واصل المؤشر العام لسوق دبي المالي ارتفاعاته ليلامس أمس حاجز 3580 نقطة، للمرة الأولى منذ عام 2008، مدعوماً بالتحركات الإيجابية لسهمي إعمار وأرابتك، فضلاً أن استقرار السيولة فوق 2,6 مليار درهم للجلسة الثانية على التوالي.

ونجح السوق بفضل السيولة المرتفعة وارتفاعات الأسهم العقارية القيادية في احتواء عمليات جني الأرباح التي دفعت المؤشر للانخفاض خلال التعاملات إلى أدنى مستوياته لليوم عن 3547,8 نقطة، والعودة إلى مساره الصعودي مخترقاً حاجز 3600 نقطة وصولاً إلى أعلى مستوياته لليوم عند 3626,7 نقطة، وذلك قبل أن يقلص ارتفاعاته عند الإغلاق إلى 11,01 نقطة فقط واستقر معها عند مستوى 3579,59 نقطة، بارتفاع قدره بارتفاع قدره 0,31%.

واستفاد السوق من الارتفاعات القوية المتواصلة لسهم أرابتك القابضة الذي صعد بأكثر من 5,2% أمس ليرتفع إلى أعلى مستوياته منذ نهاية عام 2008 عند 3,25 درهم، وذلك بالتزامن مع ارتفاع سهم إعمار العقارية الذي ارتفع بنحو 0,9% ليصل إلى مستوى 7,95 درهم، وارتفاع سهم دبي للاستثمار بنسبة 1,5%، الأمر الذي أسهم في تعويض الانخفاضات التي سجلتها أسهم أخرى عدة تركزت في قطاعات النقل والتأمين والعقارات، والبنوك، كسهم دبي الإسلامي الذي انخفض بنسبة 2%، وسهم الاتحاد العقارية الذي تراجع بنسبة 3%.

واعتبر محللون أن استمرار الانتعاش في تدفقات السيولة إلى السوق مؤشر إيجابي على جاذبية الأسهم ورغبة المستثمرين في مواصلة إعادة التمركز في أسهم منتقاة قبيل موسم النتائج وخاصة الأسهم التي يتوقع أن تحقق أرباحاً قوية بناء على أدائها المرتبط بالقطاع كالعقارات والبنوك والاستثمار، وترقب التوزيعات السخية التي يتوقع أن تقترحها مجالس إدارات الشركات للعام 2012.

وشهدت حركة التداول أمس تبايناً في الأداء على صعيد الأحجام والقيم والصفقات، حيث تراجعت الأحجام لتصل إلى 1,6 مليار سهم، مقارنة مع 2,08 سهم في الجلسة السابقة، فيما استقرت قيم التداول عند مستوى 2,6 مليار درهم، وارتفعت الصفقات المنفذة أمس لتصل إلى 16393 صفقة مقارنة مع 15211 صفقة.

وعلى صعيد المؤشرات الفرعية، غلب اللون الأخضر على شاشات التداول مع إغلاق 4 مؤشرات على ارتفاع مقابل تراجع مؤشرات 3 قطاعات واستقرار بقية القطاعات عند مستوى الإغلاق السابق، حيث تصدر مؤشر قطاع، الخدمات المؤشرات الصاعدة بارتفاعه بنسبة 2%، تلاه مؤشر قطاع العقارات بنسبة 0.97% ومؤشر قطاع الاستثمار بنسبة 0,77% ثم مؤشر قطاع الاتصالات بنسبة 0,76%، في حين تصدر مؤشر قطاع التأمين المؤشرات الهابطة بانخفاضه بنسبة 1,79%، تلاه مؤشر قطاع البنوك بنسبة 0,58%، تلاه مؤشر قطاع النقل بنسبة 0,35%.

ووفقاً لبيانات سوق دبي المالي، شهد التداول ارتفاع 8 شركات وهبوط 19 شركة وثبات أسعار شركتين، حيث تصدرت شركة أرابتك القابضة الشركات الأكثر ارتفاعاً من حيث التغير في أسعارها، بإغلاقها عند سعر 3,25 درهم بنسبة ارتفاع بلغت 5,18%، ثم الشركة الوطنية للتبريد المركزي «تبريد» بإغلاق 2,52 درهم بنسبة تغير بلغت 2,02%، والإمارات دبي الوطني بإغلاق 6,9 درهم بنمو قدره 1,9%، وأرامكس بإغلاق عند مستوى ثلاثة دراهم بنسبة تغير بلغت 1.69%، ودبي للاستثمار بإغلاق 2,68 درهم بنسبة تغير بلغت 1,5%.

وفي المقابل، تصدرت مجموعة الصناعات الوطنية القابضة، قائمة الشركات الأكثر انخفاضاً في أسعارها بإغلاقها عند سعر 4.27 درهم بنسبة تراجع بلغت 9,9%، ثم اكتتاب القابضة بإغلاق 0,95 درهم بهبوط نسبته 5.9%، والخليج للملاحة القابضة بإغلاق 0.4 درهم بنسبة تغير بلغت 5,73%، وتكافل الإمارات بإغلاق 0,87 درهم بنسبة تغير بلغت 5,43%، ثم هيتس تليكوم بإغلاق 0,93 درهم بنسبة تغير بلغت 4,82%.

وتصدرت شركة أرابتك القابضة الشركات الأكثر نشاطاً من حيث قيمة التداول بعد أن حققت، تداولات بقيمـة 507,41 مليون درهم، ثم بيت التمويل الخليجي بتداولات بلغت 399,99 مليون درهم، والشركة الوطنية للتبريد المركزي (تبريد) بتداولات بلغت 290,02 مليون درهم، والاتحاد العقارية تداولات بقيمـة 272,62 مليون درهم، وشركة سوق دبي المالي بتداولات بقيمـة 246,01 مليون درهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا