• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

لموضة خريف وشتاء 2016 - 2017

فساتين ترفل بمفردات الجمال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 سبتمبر 2016

أزهار البياتي

قدم المصمم الفرنسي المبدع «اليكيسس مابيل» تشكيلته الأخيرة من موضة خط ملابس «الهوت كوتور» الأخير لموسمي خريف شتاء 2016 - 2017، مظهراً من خلالها من جديد شغفه الكبير بعالم الرومانسية، الفن، والجمال، وعبر نماذج كلاسيكية مبتكرة من فساتين المناسبات والسهرة، من تلك التي تعكس ملامح الرقي والأنوثة، وتشي بأبعاد الأناقة والسفسطائية في التفاصيل كافة.

في هذه الباقة الجميلة من الأزياء، عبّر فتى الموضة المشاغب عن عشقه الدائم لعوالم الفن والإبداع، مظهراً لجمهوره ومتابعيه من خلال استعراضه اللافت لحوالي 23 قطعة وموديلاً، نفحات جليّة من حسه الرومانسي المثير، وذوقه النخبوي في التصميم، معلناً في هذا الموسم على وجه خاص تأثره الملحوظ بفن الرسام الأميركي الشهير «سي تومبلي، 1928 - 2011» الذي يعد واحداً من عمالقة مدرسة الفن الحديث، ومن أهم رواد اتجاه التعبيرية التجريدية في الرسم، ليأخذ بدوره «مابيل» استشراقات ملهمة من نمط خطوطه الخلاقة، ألوانه الناعمة، وبساطته المعبّرة، ويصمم وفقها أيقونات آسرة من فساتين السهرة الطويلة، من تلك التي تتربع على قمة فن الخياطة الراقية وبامتياز.

كلاسيكيات معاصرة

ولعل المتابع لنمط «Alexis Mabille» وأسلوبه المتبّع لموسمي الخريف والشتاء المقبلين، سيكتشف بلا شك كيف أنه صاغ تصاميمه المدهشات كسمفونية متناغمة، لها ذات الترنيمة والثيمة، يميّزها عدد من القصّات المبتكرة النظيفة، وذاك الحس الغني المثير من الأناقة والرقي، عاكساً عبر كل فستان منها مفهومه البديع لمعاني الكلاسيكية المعاصرة، وصور الفن الجميل، لترفل عارضاته الرشيقات بقطع غاية في التكلف والفخامة، على الرغم من نعومة القصّة وطراز التفصيل، منفذة جميعاً بأقمشة وخامات وثيرة وذات قوام، برز من بينها التفتا الشانجان، الحرير الفرنسي، الساتان الياباني، بالإضافة إلى أخرى شفافة وهشة، من لجة الأتوال والأورغنزا مع الدانتيلات.

الباستيل ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا