• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

رئيس لجنة التمويل الإسلامي بمجلس اللوردات البريطاني:

نسعى للاستفادة من التجربة الإماراتية في قطاع الاقتصاد الإسلامي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 16 يناير 2014

لندن (الاتحاد) - أكد اللورد محمد شيخ عضو مجلس اللوردات البريطاني أن بلاده تتطلع للمزيد من التعاون المشترك في الكثير من المجالات الاستثمارية مع دولة الإمارات، لاسيما بمجال التمويل والصيرفة وإصدار الصكوك الإسلامية، الذي يشهد تطورات متسارعة تجعله من أبرز وأهم القطاعات الاستثمارية خلال السنوات القليلة المقبلة.

وشدد على عمق العلاقات الاقتصادية والتجارية بين المملكة المتحدة ودولة الإمارات، موضحاً أن زيارة الرسمية، التي قام بها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، للمملكة المتحدة في مايو من العام الماضي كان لها بالغ الأثر في إحداث نقلة نوعية في العلاقة بين البلدين.

وأضاف: «نحن في مجلس اللوردات البريطاني نثمن ونقدر بشكل كبير الاستثمارات الإماراتية في القطاعات الاقتصادية ونعتبر تلك الاستثمارات من أهم الروافد الداعمة للاقتصاد البريطاني ككل ولاقتصاد مدينة لندن كونها استثمارات رائدة وذات جدوى اقتصادية كبيرة». وقال شيخ خلال لقائه وفد شركة أبوظبي الوطنية للمعارض وعدداً من ممثلي وسائل الإعلام المحلية الإماراتية بمناسبة مرور خمس سنوات على استحواذ «أدنيك» على مركز إكسل لندن، إن استثمار أبوظبي في المركز أسهم في إحداث نقلة نوعية في قطاع صناعة المعارض والمؤتمرات علي المستوى العالمي.

وأضاف: «المركز يسهم في استقطاب المئات من الفعاليات والأحداث والمعارض الدولية الكبرى للمدينة، فضلاً على دوره في تنشيط حركة سياحة الحوافز والأعمال».

وأضاف أنه كان من ضمن المشاركين في أنشطة وفعاليات المنتدى العالمي للاقتصاد الإسلامي الذي استضافه مركز إكسل لندن فى نهاية أكتوبر الماضي، واطلع على حجم التطور والتغيير الذي أحدثه استثمار شركة أبوظبي الوطنية للمعارض فى مركز إكسل لندن والمنطقة المحيطة بالمركز. وأفاد شيخ بأنه يعمل هو ومجموعة من اللوردات على تقديم جميع أشكال الدعم والمساندة للاستثمارات الخليجية وبشكل خاص الاستثمارات الإماراتية الرائدة في مجال صناعة المعارض والمؤتمرات وفي مجال الطاقة المتجددة ومجال الموانئ. وقال: «ننظر بعين التقدير والإعجاب لاستثمار أدنيك في مركز إكسل لندن، إذ استطاعت خلال سنوات معدودة أن تعيد الحياة من جديد لصناعة المعارض، وأن تستثمر في قطاع كان مهملاً لسنوات عديدة، وأن تبتكر حلولاً غير تقليدية لهذه الصناعة». وقال إنه يعمل مع العديد من نظرائه على إعادة صياغة مفاهيم جديدة ومتطورة فى مجال التمويل الإسلامي من أجل تعريف مجتمع المال والأعمال بأهمية ودور هذا القطاع في دعم القطاع المصرفي والمالي بأدوات وأساليب جديدة تتوافق مع الشريعة الإسلامية، ولا تتعارض مع المفاهيم الأوروبية في مجال البنوك والتمويل. وأوضح أن العديد من الأعضاء داخل مجلس العموم البريطاني ومجلس اللوردات أصبحوا على دراية كافية بالدور الذي يمكن أن يلعبه التمويل الإسلامي فى الاقتصادي البريطاني، مشيراً إلى أن العديد من المنظمات الإسلامية ورجال الأعمال والبنوك تعمل على إيجاد منظومة متكاملة لإصدار صكوك وسندات إسلامية فى بريطانيا، إضافة إلى السعي نحو تقديم قروض ميسرة للطلبة الجامعين تتوافق مع الشريعة الإسلامية، فضلاً على تقديم قروض للشباب الطموح لتأسيس مشاريع صغيرة ومتوسطة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا