• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

انتشال 54 جثة من العبارة الغارقة في بنجلاديش

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 18 مايو 2014

أنهت فرق الإنقاذ في بنجلاديش أمس عملية البحث عن ضحايا داخل العبارة الغارقة، وارتفع عدد الجثث التي تم انتشالها إلى 54 بعد يومين من غرق العبارة وعلى متنها نحو 200 شخص. وقال سيف الإسلام بدل، نائب مفتش الشرطة في منطقة مونشيجانج «تمكنا من انتشال العبارة الغارقة أمس، ولم تكن هناك أي جثث أخرى داخل الحطام».

وقالت الشرطة ومسؤولو الإنقاذ إن نحو 40 من ركاب العبارة سبحوا إلى الشاطئ، وجرى إنقاذ 35 شخصاً آخرين بعد أن غرقت العبارة في نهر ميجنا قرب العاصمة داكا، وسط عاصفة بعد ظهر يوم الخميس. وقال مسؤول في هيئة النقل النهري في بنجلاديش، إن حمولة العبارة «ام.في ميراج-4» 122 راكباً، غير أن ناجين ومسؤولاً في المنطقة، ذكروا أن عدد ركابها بلغ المثلين تقريباً ولكن لا يوجد سجل للركاب.

وأضاف «سيواصل رجال إنقاذ من البحرية وخفر السواحل والشرطة البحث لأن هناك احتمالاً للعثور على مزيد من الجثث في النهر».

واصطف الأهالي المكلومين على ضفة النهر يعتصرهم الألم وعبروا عن غضبهم لإنهاء أعمال الإنقاذ بعدما استبد بهم الجوع وسط طقس شديد الحرارة. وقال أحدهم «أنا هنا لأعرف ماذا حدث لعمي وأخي ولا يمكن أن أعود لبيتي بدونهما». والحمولة الزائدة عامل رئيسي في العديد من حوادث العبارات، وبعد كل حادث تتعهد الحكومة بتشديد اللوائح. (داكا - رويترز)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا