• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«المخطوفة» عادت لأحضان الوطن والأهل

جمعية الإمارات للتنمية الاجتماعية.. ميلاد جديد وانطلاقة كبرى

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 18 مايو 2014

الجمعية المخطوفة عادت أخيراً إلى أحضان الأهل والوطن ... فقد ضلت ‭‬”الجمعية‭‬” قبل ان تصبح جمعية الإمارات للتنمية الاجتماعية في رأس الخيمة الطريق عندما اختطفتها فئة ضالة وحادت بها عن الطريق .. فكانت تأتمر بأمر هذه الفئة وتخدم توجهاتها غير الوطنية .. لقد كانت جمعية للنفع الخاص .. ولم تكن في تلك المرحلة المظلمة جمعية نفع عام..

وتولى أمر الجمعية الآن مجلس إدارة يتمتع بالحس الوطني الرفيع تحت رئاسة معالي الشيخ عبدالملك بن كايد القاسمي - وكان ذلك إيذاناً بميلاد جديد للجمعية منذ عامين - رغم أن هذه الجمعية من أقدم الجمعيات في الإمارات، حيث انشقت قبل ثمانية وثلاثين عاماً .. وقد تغير اسمها الآن ليصبح جمعية الإمارات للتنمية الاجتماعية.

ومنذ ولادتها الجديدة وعودتها إلى أحضان الأهل والوطن انطلقت الجمعية الرائدة من وسط الركام والرماد والضلال وتحوّلت إلى مارد جبّار في مجال النفع العام وحققت لنفسها مكانة رفيعة وسط نظيراتها من المؤسسات ذات النفع العام.

تحقيق: عماد عبدالباري

ويؤكد معالي الشيخ عبدالملك بن كايد القاسمي رئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات للتنمية الاجتماعية أن الشعار الذي ترفعه الجمعية هو «بالقيادة تتحقق الريادة»، وهو يأتي مواكباً لما توليه القيادة الرشيدة للإمارات من اهتمام ودعم للعمل الاجتماعي والتنمية المجتمعية، مؤكداً أن ما تحقق من إنجازات وما تسعى إليه الجمعية من مبادرات متميزة، جاء بفضل الرؤية السديدة لقيادتنا الحكيمة، التي نستقي منها نهج عملنا ونستنير بتوجيهاتها في تطوير برامجنا النوعية.

وأكد أن رسالة وأهداف الجمعية أعيدت صياغتها، كما أعيد تشكيل إدارتها الجديدة، بناء على المرسوم الأميري الصادر من صاحب السمو حاكم رأس الخيمة، لتصبح ذات نفع عام وتمثل أحد أركان العمل المدني وتمارس دورها باستقلالية، وهي تحظى بالدعم الحكومي الكامل من دون التدخل في شؤونها التنفيذية، حيث تعمل الجمعية على تسليط الضوء على المشكلات والتحديات الاجتماعية، من خلال انتهاجها خطاً وطنياً خالصاً بلا أي ارتباط أيديولوجي أو انتماءات أخرى. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض