• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

عبدالله بن زايد: إعفاء مواطنينا من تأشيرة شنجن دليل ثقة في الإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 06 مايو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

رفع سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية، أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" وإلى أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وإخوانهم أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات وإلى شعب دولة الإمارات بمناسبة صدور قرار البرلمان الأوروبي بإعفاء مواطني دولة الإمارات من تأشيرة شنجن اليوم بمقر مجلس الاتحاد الأوروبي في العاصمة البلجيكية بروكسل.

وأكد سموه أن هذا الإنجاز يعد واحدا من سلسة النجاحات المتتالية والمتواترة التي تشهدها الدولة في مختلف القطاعات منذ تأسيسها على يد باني نهضتها الحديثة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله ويشكل اعترافا من البرلمان الأوروبي بمكانة الإمارات والنجاحات التي حققتها طوال السنوات الماضية والتي أصبحت مصدر إلهام للعديد من دول المنطقة.

كما أكد سموه أن القرار يعد إنجازا كبيرا للدبلوماسية الإماراتية التي أثبتت أنها نموذج للأداء المتميز بما تتسم به من حيوية وقدرة على الحركة والتأثير والتخطيط والعمل المتكامل والقدرة على تحقيق المصالح الوطنية العليا في الداخل والخارج.

وقال سموه "إن هذه ليست المرة الأولى التي تثبت فيها الدبلوماسية الإماراتية تميزها حيث كان لها دور مهم ومؤثر في فوز دولة الإمارات باستضافة مؤتمر الطاقة العالمي 2019 وفوز دبي باستضافة معرض إكسبو 2020 واستضافة أبوظبي للمقر الرئيسي لـ "الوكالة الدولية للطاقة المتجددة " "آيرينا" في عام 2009".

وشدد سموه على أن قرار البرلمان الأوروبي هذا لم يأت من فراغ أو يتحقق بسهولة وإنما تقف وراءه سياسة حكيمة وقيادة رشيدة عملت بجد على بناء صورتها الناصعة في الخارج وجعلها عنوانا للحكمة والاعتدال والتعايش والسلام والانفتاح على الجميع وفي الوقت نفسه رمزا للإنجاز على المستوى الداخلي وتركيز الجهد في خدمة المواطن الإماراتي حتى وصلت الدولة إلى ما وصلت إليه من تقدم جعلها نموذجا يشار إليه بالبنان وتجربة تنموية رائدة يسعى كثيرون إلى تقليدها والسير على خطاها.

وأكد سموه أن دولة الإمارات العربية المتحدة تثبت يوما بعد الآخر أنها فعلا وطن السعادة ومن حق مواطنيها أن يشعروا بالفخر بقيادتهم الرشيدة التي لا تألو جهدا في رعايتهم سواء في الداخل أو في أي مكان حول العالم والانتماء العميق إلى هذا الوطن الغالي الذي يوفر لأبنائه الحياة الكريمة التي تتوافق مع أرقى المعايير العالمية ويضعهم دائما في مقدمة أولويات برامج التنمية الحالية والمستقبلية.

... المزيد

     
 

الف مبروك للامارات قيادةً وشعباً

تستاهلون كل خير وتحية لجهود وزير الخارجية سمو الشيخ عبد الله بن زايد للتيسير على المواطنين الإماراتيين والذين يستاهلون أن نبارك لهم قيادتهم الرشيدة والمهتمة براحة شعبها الطيب

طارق علي ناصر محمد | 2015-05-06

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا