• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

خلال زيارة يقوم بها حالياً لمملكة السويد

جمال السويدي يدعو إلى قاعدة معلومات دوليَّة حول الجماعات المتطرِّفة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 31 يناير 2016

السويد (الاتحاد)

دعا الدكتور جمال سند السويدي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجيَّة، خلال الزيارة التي يقوم بها حالياً لمملكة السويد، إلى ضرورة دراسة إنشاء قاعدة معلومات دوليَّة حول أعضاء الجماعات المتطرِّفة؛ لتجنب دخول أفراد إرهابيين إلى الدول الأوروبية بشكل خاص تحت غطاء اللجوء السياسي.

جاء ذلك خلال مقابلة مع صحيفة «‏The Local» ‬السويدية ‬واسعة ‬الانتشار، ‬والناطقة ‬باللغة ‬الإنجليزية، ‬التي ‬تصدر ‬في ‬تسع ‬دول. ‬كما ‬نادى ‬السويدي ‬بضرورة ‬وقف ‬قتل ‬الأبرياء، ‬والعمل ‬على ‬المستوى ‬الدولي ‬لتجفيف ‬مصادر ‬تمويل ‬الجماعات ‬الإرهابية، ‬وأخطرها «‬داعش»‬، ‬التي ‬تستفيد ‬من ‬بيع ‬النفط ‬من ‬المناطق ‬التي ‬تحتلها ‬في ‬سوريا ‬والعراق. وحث على أن تلعب دوراً أكبر على مستوى الاتحاد الأوروبي لمواجهة خطر الجماعات المتطرِّفة، إضافة إلى دعوته الجالية المسلمة في السويد إلى أن تمارس مظاهر الدين الإسلامي الصحيحة، وتنبذ الأفكار المتطرِّفة، وتساعد الحكومة السويدية على نشر الأمن والأمان.

وأبدى استغرابه الشديد من ولاء بعض المواطنين الأوروبيين المسلمين من أصول عربية لتنظيم «داعش»؛ على الرغم من أنهم يعيشون بسلام وأمان في كنف الحكومات الأوروبية، ويتمتع أطفالهم بالتعليم الحديث، ولديهم تأمين صحي جيد، وفي العموم يتمتعون بكل حقوق المواطنة في الدول الأوروبية.

كما دعا إلى ضرورة وضع استراتيجيَّة شاملة في مجالات الإعلام والتعليم ومواقع التواصل الاجتماعي؛ لمواجهة الخطر المنتشر لتنظيم «داعش»، الذي شبَّهه بـ«السرطان»، الذي يتمدَّد في الدول العربية والغربية بشكل عام.

وفيما يتعلق بكتاب «السراب» ذكر السويدي أنه تعمَّد كتابته لشرح الإسلام السياسي، وخطر الجماعات المتطرِّفة، ويأمل أن يكون كتابه بداية الطريق ليقوم جميع الباحثين والمفكرين العرب بالكتابة في هذا المجال؛ من أجل مواجهة خطر الجماعات المتطرِّفة بالفكر. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض