• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

مسلحون يحرقون مدرستين شمال نيجيريا

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 17 مايو 2014

أضرم مسلحون النار في مدرستين بشمال نيجيريا، حيث هاجمت منظمة «بوكو حرام» المتشددة مئات المدارس، حسبما أعلن متحدث باسم الشرطة أمس. وقال المتحدث إن عشرات المسلحين دخلوا بسيارات ودراجات نارية إلى قريتي شاداركي ويلوان درازو وأحرقوا مدرسة في كل منهما.

وأوضح أن أحدا لم يصب بجروح في هذه الهجمات التي وقعت مساء الأربعاء الماضي عندما كانت المدارس مقفلة. ولم يتم اعتقال أي مسلح كما لم تشأ الشرطة أن تؤكد أنهم من بوكو حرام التي دمرت مئات المدارس في شمال شرق نيجيريا.

إلى ذلك، أعلن مكتب الرئيس النيجيري جودلاك جوناثان أن الرئيس ألغى زيارة كانت مقررة أمس إلى شيبوك المدينة التي خطفت فيها بوكو حرام أكثر من مئتي تلميذة قبل شهر. وقال مسؤول في الرئاسة إن «الرئيس ألغى زيارته إلى شيبوك. كانت مدرجة على جدول أعماله صباح اليوم».

في هذه الأثناء، قالت مسؤولة كبيرة بوزارة الدفاع الأميركية، إن نيجيريا كانت بطيئة جدا في تعاملها مع خطر جماعة بوكو حرام وان أكدت التزام واشنطن بالمساعدة في محاربة المتشددين وإنقاذ الفتيات المختطفات. وقال مسؤولون أميركيون إن جهود استعادة الفتيات الآن على رأس الأولويات لكن تلك الجهود تعقدت بسبب تردد نيجيريا في قبول المساعدة في بادئ الأمر فضلا عن الأحكام الأميركية التي تحظر مساعدة قوات أجنبية ارتكبت انتهاكات حقوق إنسان.

(لاجوس - أ ف ب)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا