• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

«النواخذة» غريب الدار.. و«الزعيم» ينهي الأزمة مؤقتا

دبا الفجيرة يواجه العين في دور الـ16 للكأس باستاد هزاع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 06 مايو 2015

سيد عثمان (الفجيرة)

قررت لجنة المسابقات باتحاد الكرة نقل مباراة دبا الفجيرة مع العين بدور الـ 16 لكأس صاحب السمو رئيس الدولة، والمقرر اقامتها يوم 14 مايو الجاري إلى ستاد هزاع بن زايد في العين، وهي المباراة التي كان مقرراً إقامتها بملعب «النواخذة» في الفجيرة، ولكن عدم جاهزية الملعب، وبناء على طلب العين وموافقة دبا الفجيرة تم نقل المباراة لملعب العين.

ويجد الفريق الصاعد حديثاً نفسه في مشكلة قديمة تتجدد، بحثاً عن ملعب يستضيف مبارياته في الموسم المقبل، وأصبح السؤال الذي ينتظر الكثيرون الإجابة عليه هو، أين يستضيف فريق دبا الفجيرة بطل الدرجة الأولى مبارياته في دوري الخليج العربي، وتؤكد المؤشرات أن «النواخذة» سيجمع بين طرفي الخيط عبر حل يتم تداوله الآن ينتظر أن يشكل انفراجة حقيقية، يتمثل في استغلال فترة الصيف لتشييد مدرجات وعمل إضافات حسب مواصفات لجنة المحترفين من جهة، واللعب باستاد الفجيرة «مؤقتاً» لعدة أسابيع بالدور الأول لحين اكتمال تشييد ستاد دبا الفجيرة.

وعانى دبا الفجيرة، الذي كان «غريب الدار» عند مشاركته الأولى بدوري المحترفين الموسم قبل الماضي، بعدما خاض المباريات التي كان مقرراً إقامتها على ملعبه غير المطابق لمواصفات الاحتراف والمحترفين والمعايير الآسيوية بملعب نادي العين في القطارة وملعب الفجيرة، وتظل هناك آمال عريضة في الموسم المقبل بالسنة الثانية محترفين بالحصول على موافقة نادى الفجيرة على إقامة مباريات شقيقه دبا الفجيرة بملعبه، حسبما يشير أحمد سعيد الضنحاني رئيس مجلس إدارة نادى دبا الفجيرة.

وقال الضنحاني: «لم نرغب في هذه اللحظات المبهجة وتلك الأيام السعيدة للجميع بدبا الفجيرة، وإمارة الفجيرة عروس بحر العرب أن نغتال فرحتنا بالصعود أو نكدر أنفسنا بالتفكير بقضية أين سنلعب الموسم القادم، ولكن بعد تتويجنا بدرع الأولى، أصبح هذا الأمر، ومعه الترتيب المبكر للموسم المقبل هو كل شغلنا، وهناك أفكار ولكن تبقى آمالنا كبيرة في نادى الفجيرة، والحمد لله العلاقات بين الناديين الشقيقين طيبة جداً، ونحن جميعا بأندية الإمارة ندين بالشكر لكل من صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، وسمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، والشيخ صالح بن محمد الشرقي رئيس دائرة الصناعة والاقتصاد راعي الحركة الرياضية بالإمارة لدعم الأندية والرياضة والرياضيين عامة ونادينا خاصة، فالحكومة المحلية ساندتنا كثيراً».

وأضاف: «لقد أوفينا بالوعد الذي قطعناه، بالعمل وتذليل كل الصعاب لأجل تحقيق حلم العودة من جديد لدوري الخليج العربي، والحمد لله نجحنا بنسبة 100% عبر الفوز بالبطاقة الأولى للصعود والدرع، ويسعدنا إهداء هذا الإنجاز لصاحب السمو حاكم الفجيرة خلال لقائنا مع سموه، لنشكره على دعمه للنادي، فلا شك أننا نفخر بوجود فريقين يمثلان الفجيرة بدوري الخليج العربي ومنافسات المحترفين». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا