• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

شهد حفل تخريج الفوج الأول من الدفعة 16 من طلاب جامعة الشارقة

سلطان القاسمي: خطط أكاديمية طويلة المدى تتكيف مع العصر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 31 يناير 2016

الشارقة (الاتحاد)

أكد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة رئيس جامعة الشارقة أن جامعة الشارقة وضعت خططاً طويلة المدى تتكيف مع المتطلبات التي يحتاجها العصر وبما يحقق الريادة الأكاديمية لمختلف التخصصات والمجالات في الجامعة.جاء ذلك خلال كلمة سموه التي ألقاها صباح أمس بحضور سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد نائب حاكم الشارقة في حفل تخريج الفوج الأول من الدفعة 16 من طلاب جامعة الشارقة والذي أقيم في قاعة المدينة الجامعية في الشارقة.

وأشار سموه إلى أنه تم وضع الخطط طويلة المدى للجامعة للوصول إلى مستقبل أفضل للمجتمع وتحقيق التنمية بالاعتماد على جهود الشباب الواعي والمثقف والمتعلم والقادر على التعامل السديد مع مختلف التحديات.وأضاف سموه: كان لزاماً علينا أن نعمل جاهدين وبسرعة غير مسبوقة على بناء مؤسسات التعليم المتميز ليتمكن أبناؤنا وبناتنا من الدراسة بها واكتساب المعرفة والمهارات الفكرية والمهنية الملائمة التي تمكنهم من التميز والتوسع في مجالات العمل والمساهمة الفعالة في تحقيق أهداف خططنا الإستراتيجية. وقال سموه: حين نسترجع في أذهاننا أين كنا حين كان خريجو اليوم أطفالاً صغاراً وما وفقنا الله العلي القدير على تحقيقه في السنوات الماضية نرى صروحاً تعليمية وبحثية شامخة بنيت على قواعد فكرية وعلمية راسخة تخرج دفعات متتالية من خيرة شبابنا الحاصلين على التعليم والتأهيل العالي رفيع المستوى على أيد خيرة الأساتذة المتخصصين في جامعات مشهود لها بالتميز في الداخل والخارج أكبرهم وأشملهم جامعة الشارقة. وأضاف سموه: اليوم نحتفل بالنجاح وغداً تبدأ مرحلة العمل الجاد والعطاء غير المحدود لتحقيق آمالكم وآمال مجتمعاتكم فيكم، نطلب منكم الاستزادة من مناهل العلم والمعرفة أينما كنتم والالتزام بقيمنا الإسلامية والعربية السمحة المنفتحة على العالم بأسره، كونوا قدوة لغيركم وسفراء لجامعتكم ونحن على يقين أنه سيبرز من بينكم بعون الله ومشيئته المبدعون والمبتكرون رواد تقدمنا في كل المجالات. وحضر حفل التخريج الشيخ خالد بن عبد الله القاسمي رئيس دائرة الموانئ البحرية والجمارك، والشيخ سيف بن محمد القاسمي مدير المدينة الجامعية بالشارقة، وخميس بن سالم السويدي رئيس دائرة شؤون الضواحي والقرى، وعبدالله بن محمد العويس رئيس دائرة الثقافة والإعلام، والدكتور طارق سلطان بن خادم رئيس دائرة الموارد البشرية، والدكتور سعيد مصبح الكعبي رئيس مجلس الشارقة للتعليم.

وألقى الدكتور حميد مجول النعيمي مدير جامعة الشارقة كلمة بهذه المناسبة هنأ فيها صاحب السمو حاكم الشارقة بتخريج هذه الكوكبة المتميزة من خريجي الجامعة ومثنياً على الجهود التي يقوم بها صاحب السمو رئيس جامعة الشارقة والتي تكللت بتطور الجامعة وانتشار صيتها الأكاديمي العالي والجاذب لكل من يريد الدراسة الجامعية المتميزة ويحصد ثمارها هذا اليوم خريجون من مختلف التخصصات.

وقال: هذه الكوكبة التي تشع أمامكم بفخر الفوز والاعتزاز هي أحد أرتال مواكب التخريج الثلاثة التي تتدفق اليوم وغدا ضمن ثلاثة احتفالات لجامعة الشارقة وتضم معا (1084) خريجاً وخريجة، أحدها هذا الرتل المزدان بفرحة الخريجين وأولياء أمورهم ويضم (434) خريجاً، ويضم الرتل الثاني والذي يقام حفل تخريجه عصر هذا اليوم (288) خريجة، وسيضم الرتل الثالث غداً بإذن الله تعالى (362) خريجة، هذه الأرتال الثلاثة التي تشكل معاً خريجي وخريجات الفوج الأول من الدفعة السادسة عشرة لجامعة الشارقة، وفي ثلاثة احتفالات متتالية، كانت بسبب كثرة عدد الخريجين والخريجات، ولهذا، هي تعبر عملياً وواقعياً عن جوانب من النجاح والإنجاز الذي استطاعت جامعة الشارقة أن تحققه. ثم بدأت مراسم التخريج حيث تفضل صاحب السمو حاكم الشارقة بتسليم الشهادات للخريجين الذين بلغوا 434 من مختلف كليات وتخصصات الجامعة مهنئاً إياهم وداعياً المولى عز وجل أن يوفقهم في حياتهم العملية والوظيفية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض