• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

الفرسان يلحق بالفهود في المربع الذهبي

الأهلي يهزم الريان القطري ويعتلي قمة «خليجي السلة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 17 مايو 2014

علي معالي (دبي)

تأهل فريق الأهلي إلى المربع الذهبي لبطولة الأندية الخليجية رقم 34 لكرة السلة للرجال بعد التفوق على الريان القطري بنتيجة 68/ 63 في البطولة المقامة على صالة رياضة المرأة القطرية بالعاصمة الدوحة، ليرافق الفرسان الوصل إلى المربع الذهبي ولتفرض السلة الإماراتية نفسها على الساحة الخليجية في هذه النسخة، حيث تعتبر السلة الإماراتية الوحيدة التي تتواجد بناديين في المربع الذهبي.

انتهت أرباع المباراة بنتيجة 13/ 11 و17/ 10 و20/ 30 و18/ 12، وكان واضحا أن «الفرسان» أظهروا مستوى رائعا في فترات مختلفة من أرباع المواجهة، خاصة في الثاني والرابع، في المقابل كانت السيطرة كبيرة للفريق القطري في الربع الثالث الذي انتهى بفارق 10 نقاط، ومنح الفوز الأهلي العلامة الكاملة لصدارة المجموعة الثانية برصيد 6 نقاط.

جاءت المباراة قوية ومثيرة وحاول الفريق القطري استغلال عاملي الأرض والجمهور لكن نجوم الفرسان كانوا بالمرصاد من خلال التألق اللافت لعدد من لاعبينا بقيادة سعيد مبارك ومحمد مبارك ومحمد عبداللطيف وشيخ سامب ومارشال.

وكانت الكفة شبه متساوية في معظم أوقات اللقاء ولكن حسمها الفرسان لمصلحتهم وتصدروا المجموعة بجدارة، ليس هذا فحسب بل أصبح الأهلي والوصل من الفرق المرشحة بقوة للفوز باللقب.

لعب الريان في بداية اللقاء بتشكيلة ضمت بوني واطسون ومحمد سليم ومالك سليم وياسين اسماعيل وسوزا مع مشاركة من محمد حسن، وفي المقابل لعب الأهلي بتشكيلة ضمت محمد عبداللطيف ومحمد مبارك وشيخ سامب ومحمد سالم وسعيد مبارك.

وجاءت الفترة الأولى قوية وصعبة وغلب عليها الجانب الدفاعي من لاعبي الفريقين، حيث إن كلاً منهما يخشى الآخر لطبيعة المباراة وما يحتاجه كل فريق منها وطبيعة المنافسة، وظهر الأهلي بشكل جيد في أول 4 دقائق وتقدم 7 / 4 ثم عاد ووسع تقدمه إلى 11 / 4 ما دفع ليستر مدرب الريان لطلب وقت مستقطع لتصحيح الأخطاء ونجح إلى حد كبير في ذلك وقلص الفارق مع نهاية الفترة إلى نقطتين فقط بنتيجة 13 / 11، وظهر خلالها مالك سليم بصورة متميزة وسجل 6 نقاط. وجاءت بداية الفترة الثانية ساخنة وتعادل الريان 13/13 ثم 15/15 وعاد الأهلي وتقدم 22 / 17 ونجح الأهلي في إنهاء الفترة لمصلحته بنتيجة 30 / 21 أي بفارق 9 نقاط ، وارتكب لاعبو الريان في هذه الفترة العديد من الأخطاء في التمرير وكذلك التغطية تحت السلة وهو أمر أثر على الفريق كثيرا.

وحفلت الفترة الثالثة بالقوة والإثارة من جانب لاعبي الفريقين، حيث نجح الريان في بداية الفترة بتقليص الفارق إلى 3 نقاط عند النتيجة 36 / 33 بعد أداء جيد من لاعبيه وامتاز الريان في تلك الفترة بالدفاع الجيد والسرعة في الهجوم المرتد وهو الأمر الذي قلل كثيرا من خطورة الفرسان، ونشط الأهلي في آخر 4 دقائق ورفع الفارق إلى 7 نقاط عند النتيجة 44 / 37 بعد ثلاثية من سعيد مبارك، ونجح الريان في التعادل 50 /50 في آخر 40 ثانية بتسجيل سعيد بخيت لنقطتين وتقدم الريان مع صافرة نهاية الفترة 51 / 50.

وفي بداية الفترة تقدم الريان 53 / 50 بتصويبه من سوزا لتصل النتيجة إلى 55/ 54 وتشتعل المباراة من جانب لاعبي الفريقين وسط تشجيع جنوني من جماهير الريان، وتعادل الفريقين 57 / 57 بثلاثية من محمد سالم للأهلي ثم 60 / 57 ما دفع مدرب الريان لطلب وقت مستقطع لعلاج الأخطاء وشارك ميزو بدلا من سعيد بخيت ولكن لم تنجح محاولات مدرب الريان في إنقاذ الوضع ليخسر الفريق بنتيجة 68 / 63، يذكر أن براين ليستر كان يدرب من قبل منتخبنا الوطني، وهو ما جعله يعرف الكثير عن فريق الأهلي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا