• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

عباس: لن نقبل أبداً بالحلول الانتقالية أو المؤقتة

«السلطة» ترحب وإسرائيل تندد بتلويح فرنسا بالاعتراف بفلسطين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 31 يناير 2016

عواصم (وكالات)

رحب كبير المفاوضين الفلسطينيين، صائب عريقات، بتصريح وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس بأن بلاده ستعترف بدولة فلسطينية إذا أخفقت جهود تزمع القيام بها خلال الأسابيع المقبلة لمحاولة إنهاء حالة الجمود بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

وقال عريقات لـ«رويترز»، أمس: «نرحب بتصريحات السيد فابيوس، ونعتقد أنها تأتي في الوقت المناسب، إذ نرى أن منطقتنا تمر بواحدة من أكثر الفترات حرجاً في تاريخها، نؤمن بضرورة نجاح الحرب ضد الإرهاب، وأن تكون لها الغلبة، لكن لا يمكن أن نضمن ذلك دون توازن وهو إنهاء الاحتلال الإسرائيلي وإقامة دولة فلسطينية على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية». وأضاف: «أعتقد أن ثمة حاجة لإطار جديد وجدول أعمال جديد ومشاركة جديدة في عملية السلام، أعتقد أن الفرنسيين يتشاورون مع أميركا وروسيا والصين وبريطانيا وألمانيا والدول العربية والفلسطينيين والإسرائيليين».

كما ندد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير أحمد مجدلاني برفض الحكومة الإسرائيلية فكرة المؤتمر الدولي للسلام التي طرحتها فرنسا، معتبراً أنه دليل على أنها ترفض السلام. وقال مجدلاني في بيان صحفي: إن موقف الحكومة الإسرائيلية «دليل على أنها ترعى الإرهاب، ولا يوجد على أجندتها سوى الاستيطان وإنهاء حل الدولتين».

وقال الناطق باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة في بيان: «نرحب بالجهد الفرنسي وأي مبادرة على طريق إنهاء الاحتلال الإسرائيلي، وتؤكد موقفها الداعي لإنهائه».

وأكد أبو ردينة أن الاعتراف بالدولة الفلسطينية سيساهم بلا شك في بناء السلام والاستقرار بالمنطقة، والقضاء على كل مظاهر التطرف. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا