• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

في ذكرى توحيد القوات المسلحة

خليفة بن زايد: نحن دعاة سلام و عدل ندعم دولة القانون والشرعية في كل مكان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 05 مايو 2015

وام

 أكد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة القائد الأعلى للقوات المسلحة "حفظه الله"  أننا دعاة سلام وعدل ندعم دولة القانون والشرعية في كل مكان، مشيرا سموه إلى أن سعينا نحو بناء قوة ذاتية مستدامة غير موجهة ضد أحد باستثناء كل من تسول له نفسه بتهديد كياننا".

وقال صاحب السمو رئيس الدولة في كلمة وجهها عبر مجلة " درع الوطن " بمناسبة الذكرى الـ 39  لتوحيد القوات المسلحة " إن الظروف الإقليمية والعالمية المعقدة تفرض تحديات غير مسبوقة وقد استطعنا بفضل الله وعونه مواجهة هذه التحديات فشاركنا في محاربة الإرهاب في أكثر من مكان كما كنا جزءا مهما من التحالف العربي لإعادة الشرعية في اليمن وسنكون دائما حريصين على استقراره ، مشيدا سموه في هذا السياق ببطولة قواتنا المسلحة مثمنا شجاعتهم في تنفيذ مهامهم الوطنية على أكمل وجه.

وأضاف سموه أن هذه التحديات تحتم علينا مواصلة اليقظة التامة و تعزيز التلاحم بين القيادة والشعب والقوات المسلحة والأجهزة الأمنية كافة للتصدي لأي أخطار قد تهدد سلامنا الداخلي و منجزاتنا الكبيرة و مسيرة تنميتنا الناجحة، مؤكدا أن هذا لن يتم إلا بالوقوف صفا واحدا و نشر الوعي الوطني و تطوير قيم الولاء والانتماء لتتحول إلى سلوك يومي و تطوير مواردنا البشرية المدنية والعسكرية وأخذ الحيطة والحذر في التعامل مع القضايا التي قد تعكر صفو تماسكنا.

وشكر سموه أبناء و بنات الإمارات الذين أقبلوا بحماسة منقطعة النظير على أداء الخدمة الوطنية مثنيا على تفانيهم في التدريب و حرصهم على اكتساب المهارات القتالية والدفاعية والعلوم العسكرية والتزامهم الوطني والأخلاقي بقيم العسكرية وشرفها ليكونوا على استعداد للذود عن بلادهم ومجتمعهم.  

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض