• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

«الترجيحية» تبتسم لأربيل أمام النجمة في كأس الاتحاد الآسيوي

الكويت يعبر الرفاع في الطريق إلى دور الثمانية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 مايو 2014

بلغ الكويت الكويتي حامل اللقب في الموسمين الماضيين الدور ربع النهائي من بطولة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، بعد فوزه على ضيفه الرفاع البحريني 3-صفر أمس الأول في الدور الثاني. وسجل التونسي عصام جمعة (44) وحسين حاكم (81) وجراح العتيقي (93) الأهداف.

أقيم هذا الدور من مباراة واحدة على أرض أبطال المجموعات الثماني في مواجهة الفرق التي حلت في المركز الثاني. وأنهى الكويت الدور الأول في صدارة المجموعة الثانية برصيد 13 نقطة، متقدما على النجمة اللبناني (9 نقاط) وفنجاء العماني (6) والجيش السوري (3).

وكان الكويت توج باللقب القاري للمرة الثالثة (رقم قياسي) في الموسم الماضي، اثر تغلبه على مواطنه القادسية في المباراة النهائية 2-صفر، لكنه فشل في متابعة مشواره في مسابقة دوري أبطال آسيا، إثر إقصائه من الملحق الخاص بها بخسارته في الدور التمهيدي الثالث أمام مضيفه لخويا القطري 1-4، بعد فوزه في الدور التمهيدي الأول على ضيفه الشرطة العراقي 1-صفر، وفي الثاني على مضيفه لوكوموتيف طشقند الأوزبكستاني 3-1.

ودخل «العميد» المباراة بمعنويات مرتفعة على خلفية تتويجه بلقب كأس الأمير على حساب غريمه القادسية بركلات الترجيح، والذي انقذ من خلاله موسمه، بعد أن فشل في الاحتفاظ بلقبه بطلاً للدوري الذي ذهب إلى القادسية نفسه. ويتولى عبد العزيز حمادة تدريب الكويت خلفاً للروماني يوين مارين الذي جرى فسخ عقده قبل فترة وجيزة، فقاده إلى إحراز كأس الأمير، الأمر الذي أدى إلى التمسك به في المنصب حتى الموسم المقبل.

من جانبه، أنهى الرفاع متصدر الدوري البحريني، الدور الأول في المركز الثاني ضمن المجموعة الرابعة برصيد 10 نقاط خلف أربيل العراقي المتصدر (15 نقطة) ومتقدما على شباب الأردن الأردني (9 نقاط) وآلاي أوش القيرغيزستاني (نقطة). وأشاد مدرب الكويت عبد العزيز حماده بأداء لاعبي فريقه، ونجاحهم في تحقيق الفوز على الرفاع بثلاثية نظيفة، وقال في المؤتمر الصحفي عقب المباراة، إن لاعبيه نجحوا في الاستحواذ على مجريات اللعب معظم فترات اللقاء وتمكنوا من تسجيل هدف في الشوط الأول، وإضافة هدفين في الثاني رغم إضاعتهم للعديد من الفرص. وأشار إلى أن تأهل الفريق إلى دور الثمانية هو الأهم، لاسيما في ختام الموسم الذي تعرض خلاله اللاعبون لضغط وإرهاق كبيرين خلال الفترة الماضية التي شهدت ضغطاً للمباريات.

على الجانب الآخر، حمل فلورين مدرب الرفاع طاقم التحكيم الصيني مسؤولية خسارة فريقه، مؤكداً انه ليس من النوع الذي يتحدث عن الحكام إلا أن الطاقم الصيني الذي أدار اللقاء ورغم أن قراراته لم تكن مؤثرة في فوز الأبيض، إلا أن اهتزاز أدائهم أخرج لاعبيه عن أجواء المباراة، مما حرمهم من العودة للقاء بعد الهدف الأول. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا