• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

مؤسسة خليفة للأعمال الانسانية تكرم المشاركين في مشروع السلع المدعمة للمواطنين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 مايو 2014

و ا م

تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الانسانية تقيم المؤسسة..احتفالا لتكريم موظفي جميع المراكز التي يتم فيها توزيع السلع المدعمة للمواطنين في مختلف أنحاء الدولة.

ويشمل التكريم الذي يقام يوم الإثنين المقبل في صالة مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الانسانية في أم القيوين تكريم أكثر من / 80 / موظفا من موظفي مراكز توزيع السلع المدعمة للمواطنين والتي يصل عددها أكثر من/ 25 / مركزا وذلك لجهودهم الكبيرة في انجاح هذا المشروع الحيوي.

وقال سعادة محمد حاجي الخوري المدير العام لمؤسسة خليفة إن المشروع الحيوي تستفيد منه نحو مائة ألف عائلة مواطنة في جميع أنحاء الدولة وقد أمر به صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة " حفظه الله " و بدعم من الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ومتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للتخفيف عن أبنائهم المواطنين والعمل على توفير احتياجاتهم الأساسية بأسعار مقبولة وفي متناول الجميع.

وأوضح في تصريح لوكالة أنباء الإمارات " وام " أن المشروع الذي تنفذه مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الانسانية يأتي في إطار مبادراتها المتنوعة على الساحة المحلية و يلقى المشروع اقبالا متزايدا من جانب الأسر المواطنة حيث تحقق العديد من المزايا منها توفير السلع والخدمات الأساسية بأسعار مناسبة لمحدودي الدخل من المواطنين.

ويتم من خلال المشروع توفير السلع الأساسية للمواطنين بأسعار رمزية مثل " الطحين والأرز والعصائر والحليب وبعض المعلبات الضرورية للاستهلاك ".

وذكر أن هذا الدعم يمثل أهمية كبيرة في البرامج الإنسانية لمؤسسة خليفة لما يحققه من أثر مباشر في رفاهية المستفيد والمجتمع بصورة عامة من خلال المحافظة على الدخل الحقيقي للفرد عن طريق استقرار الأسعار بعيدا عن تقلبات الأسعار العالمية.

وأكد أن المشروع يعزز قيم التكافل الإنساني ويؤكد على رسالة المؤسسة في سعيها لتخفيف وطأة الظروف المعيشية وتأمين احتياجات مختلف فئات المجتمع تعبيرا عن قيم التكافل والتلاحم المجتمعي التي تحرص القيادة الرشيدة على ترسيخها بما يعزز الاستقرار المعيشي والرفاه الاجتماعي للمواطنين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض