• الجمعة 28 ذي الحجة 1437هـ - 30 سبتمبر 2016م

«اتصالات» تبدأ تطبيق نظام العنونة الذكي

«بلدية دبي»: تركيب 140 ألف لوحة «مكاني» في 2017

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 سبتمبر 2016

آمنة الكتبي (دبي)

كشف المهندس حسين ناصر لوتاه مدير عام بلدية دبي عن أن البلدية ستنتهي من تركيب نحو 140 ألف لوحة من نظام العنونة الجغرافي الذكي «مكاني» في الربع الأول من العام المقبل على مستوى مناطق دبي، مشيراً إلى أن البلدية تركب من 10 إلى 15 لوحة يومياً، وفق الجدول الدوري الذي وضعته بالتعاون مع إحدى الشركات الخاصة.

وقال لوتاه: بدأت هيئة الطرق والمواصلات توفير خدمة التاكسي عبر تحديد موقع المتعامل بوساطة نظام «مكاني»، كما طبقت شرطة دبي وهيئة كهرباء ومياه دبي «ديوا» نظام العنونة «مكاني»، لافتاً إلى أنه من المتوقع زيادة عدد لوحات «مكاني» لزيادة عدد المباني في دبي، حيث يبلغ عدد المباني الجديدة سنوياً نحو 6 آلاف مبنى جديد.

جاء ذلك، أمس خلال توقيع مذكرة تفاهم بين بلدية دبي ومؤسسة الإمارات للاتصالات «اتصالات» بشأن مشروع «مكاني».

وتقوم البلدية بموجبها بتقديم جميع متطلبات استخدام نظام «مكاني» للعنونة الجغرافية لمؤسسة الإمارات للاتصالات لتقوم بناء على ذلك بتطبيق هذا النظام في عملها وأنشطتها واستخدامه كجزء من العنونة في جميع تطبيقاتها وأنظمتها في إمارة دبي والإمارات التي تستخدم نظام «مكاني»، عجمان، وأم القيوين، والفجيرة، ورأس الخيمة.

ووقع المذكرة عن بلدية دبي المهندس حسين ناصر لوتاه مدير عام البلدية، وعن «اتصالات» عبد الله سالم المانع مدير عام «اتصالات» فرع دبي، وبناءً على ذلك فقد اتفق الطرفان على أن تقوم بلدية دبي بمنح اتصالات حق استخدام البيانات المكانية الخاصة باتصالات داخل تطبيق مكاني، كما تتولى البلدية تقديم التدريب والاستشارات الفنية الضرورية المتعلقة بتطبيق «مكاني» للعنونة الجغرافية للمعنيين لدى «اتصالات»، وتقديم الدعم الفني اللازم لتمكين «اتصالات» من الربط الإلكتروني بين أنظمتها وأنظمة البلدية.

ويأتي توقيع مذكرة التفاهم انطلاقاً من حرص بلدية دبي على تطبيق معايير الحكومة الذكية طبقاً لتوجهات حكومة دبي الرشيدة، واستكمالاً للنجاح الذي حققته الدائرة في نظام العنونة الجغرافية الشامل «مكاني»، الذي يستخدم لغة الأرقام فقط لتمكين جميع الأفراد من استخدامه بسهولة دون الاعتماد على لغة معينة، ونشره في كافة القطاعات الحيوية بالإمارة.

وتلتزم مؤسسة الإمارات للاتصالات بإجراء التعديلات اللازمة في أنظمتها لإضافة خانة «مكاني» كجزء مكمل للعنونة يجب تعبئتها اختيارياً كأحد الخيارات المتاحة من قبل جميع متعاملي بلدية دبي، وذلك بعد تثبيت اللوحات في مناطق إمارة دبي كافة، وتزويد البلدية بالبيانات المكانية المحدثة لمكاتب الخدمة الخاصة باتصالات ليتم استخدامها بالاتفاق بين الطرفين وكذلك ضمن تطبيق «مكاني» وتثقيف الموظفين والمفتشين والفنيين والسائقين كافة، الذين يقومون بالزيارات الميدانية بخصوص نظام العنونة الجغرافية «مكاني»؛ لتمكينهم من استخدامه حسب الحاجة كأحد الخيارات المتاحة من خلال الحواسيب والهواتف المحمولة أو الأجهزة الملاحية للوصول إلى مواقع المتعاملين أو الأنظمة القائمة المستخدمة داخلياً لدى «اتصالات»، وإجراء التغييرات اللازمة في أنظمة اتصالات لتحديد المواقع والملاحة باستخدام نظام العنونة الجغرافية «مكاني».

ويمكن لـ «اتصالات» التواصل مع فريق الدعم من بلدية دبي وإبلاغهم عن أي خلل، أو أي اقتراحات تحسينية أو ملاحظات بشأن تطبيق «مكاني»، وعلى مركز الاتصال أو المعنيين التواصل مع متعاملي «اتصالات»، أن يتم سؤال العميل حسب الحاجة وكأحد الخيارات المتاحة عن رقم «مكاني» للموقع المستهدف عند السؤال عن العنوان.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض