• السبت 09 شوال 1439هـ - 23 يونيو 2018م

نوفمبر

«امشِ 2012» يروج لأهمية الرياضة والغذاء الصحي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 01 يناير 2013

يوم ترفيهي رياضي عائلي بامتياز شهدته جزيرة ياس خلال مهرجان “امشِ 2012”، الذي أقيم بهدف التوعية بأهمية التمارين الرياضية، ودورها في جعل حياتنا خالية من كثير من الأمراض وعلى رأسها داء السكري، حيث تحتل الإمارات المرتبة الحادية عشرة بين دول العالم التي ينتشر فيها هذا المرض الذي يرجع بشكل رئيسي إلى الأنماط الحياتية السيئة المتمثلة في الابتعاد عن الرياضة والاعتياد على أنظمة غذائية غير صحية. شارك في الفعالية 17 ألف شخص من أبناء الإمارات والوافدين، قاموا بمسيرة للمشي على مضمار الفورمولا- 1 في الجزيرة، لتكون هذه المشاركة الضخمة علامة على نجاح المبادرة في تحقيق أهدافها في خلق تفاعل مجتمعي، يرفع الوعي بأهمية الحياة الصحية وتعزيز قيمة الرياضة في نفوس الجميع باختلاف فئاتهم العمرية وشرائحهم الاجتماعية.

الوعي المجتمعي في مواجهة «السكري»

احتفلت الإمارات في الرابع عشر من نوفمبر الماضي عبر فعاليات متعددة لمؤسساتها الصحية الحكومية والخاصة باليوم العالمي للسكري” الدائرة الزرقاء”. ويسعى اليوم العالمي للسكري إلى إذكاء الوعي العالمي بمرض السكري الذي باتت معدلاته تثير القلق في شتى أنحاء العالم، وأصبح أكثر الأمراض خطورة وأسرع انتشاراً في منطقة الشرق الأوسط، ومن ثم تزداد أهمية سبل مكافحته، ورفع الوعي المجتمعي إزاء السلوكيات الغذائية غير الصحية، وانخفاض النشاط البدني، وانتشار السمنة، ما يؤدي في النهاية إلى الإصابة بالسكري.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا