• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تدرب 64 مشرفة نقل في «مواصلات الإمارات»

«الهلال الأحمر» تنظم حملة إغاثة للاجئين من أفريقيا الوسطى إلى تشاد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 مايو 2014

نظم وفد هيئة الهلال الأحمر الإماراتية إلى تشاد، حملة توزيع مساعدات إغاثية إنسانية على اللاجئين القادمين من أفريقيا الوسطى إلى تشاد. وقال منصور سعيد النقبي رئيس الوفد، إن الحملة - التي تأتي بناء على توجيهات القيادة العليا للهلال الأحمر - تتضمن توزيع مواد غذائية وأغطية وكسوة الأطفال اللاجئين، ضمن حملة كسوة المليون طفل التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله.

وأوضح النقبي أنه تم خلال وجود وفد الهيئة في جنوب تشاد توزيع 70 طنا من المواد الغذائية على اللاجئين في مخيم مديوبا، على مشارف مدينة سار الذي يعتبر أكبر مخيم للاجئين، ويضم اكثر من 18 ألف شخص.

ولفت إلى أنه تم أيضا توزيع كسوة على الأطفال والنساء في سبعة مخيمات، هي ديوبا ومارو وسيدو ودوبا وقوري وبيبكون، بالإضافة إلى مجمع منارة الإسلام «مبروكة» وداخل مدينة سار التشادية الواقعة على الحدود مع أفريقيا الوسطى، وعلى بعد أكثر من ألف كيلومتر من العاصمة التشادية نجامينا.

وأشار رئيس الوفد إلى أن حملة توزيع الإغاثة تمت بالتعاون مع المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية بجمهورية تشاد ومركز الشيخ سيف بن محمد هناك. وذكر أنه تم ترتيب توزيع الكسوة على 50 ألف طفل من أبناء اللاجئين المحرومين والموزعين في عدد من المخيمات، وذلك تنفيذاً للحملة التي أطلقها صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي. كما زار وفد الهلال الأحمر الذي يضم علي الصايغ وعبيد البلوشي عدداً من المشاريع التنموية والخيرية من الآبار والمساجد المقدمة من هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، في إطار تعاونها مع المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية ومركز الشيخ سيف بن محمد.

إلى ذلك نظم مركز خدمات المدارس في مواصلات الإمارات بالتنسيق مع هيئة الهلال الأحمر في أبوظبي دورة تدريبية حول الإسعافات الأولية لـ 64 مشرفة من مشرفات النقل والسلامة في الحافلات المدرسية التابعة لفرع المواصلات المدرسية للمؤسسة في أبوظبي.

ويأتي تنظيم الدورة لغير الناطقين باللغة العربية ضمن خطة التدريب المعتمدة من قبل المركز، بهدف رفع الجهوزية لديهن للتعامل مع الحالات التي قد تمر عليهن خلال تأديتهن لواجباتهن في الإشراف أثناء الرحلة المدرسية داخل الحافلة. وشملت الدورة التي قدمها المحاضر عبدالله محمود المحمود من الأمانة العامة للهلال الأحمر توضيح طريقة التعامل مع ضربات الشمس والإرهاق الحراري وكذلك التعامل مع النزيف الناتج عن السقوط أو الحرارة المرتفعة.

وأجريت تدريبات عملية عن حالات الإغماء وكيفية التعامل معها وتوضيح الطرق السليمة والآمنة للإنعاش. كما تم التطرق لكيفية التعامل مع الطلبة في حال ابتلاع مواد تؤدي إلى انسداد المجرى التنفسي والطرق السليمة للتعامل مع مثل هذه الحالات.

وتأتي هذه الفعالية في إطار علاقة الشراكة والتفاهم بين الهلال الأحمر ومواصلات الإمارات ويتم بموجبها تبادل الخبرات والاستفادة من الموارد المتاحة لدى الطرفين وبما ينعكس على الفرد والمجتمع. يذكر أن مركز خدمات المدارس هو عضو مجموعة مراكز الأعمال التابعة لمواصلات الإمارات، وينضوي تحت دائرة المواصلات المدرسية في المؤسسة. ويعنى المركز وضمن شراكته في إنجاح القطاع التعليمي، بتقديم خدمات مساندة مختلفة ومنها توفير مشرفي ومشرفات النقل والسلامة في الحافلات المدرسية لمرافقة الطلبة المنقولين في الحافلات المدرسية من وإلى منازلهم كما يقدم خدمة المراسلات الداخليات للمدارس.

وبلغ عدد المشرفين والمشرفات العاملين في المركز مع نهاية مارس الماضي 3433 مشرفاً ومشرفة، من بينهم 1296 مواطنة كما بلغ عدد المراسلات الداخلية في المدارس 254 مراسلة. (دبي - نجامينا- وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض