• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

بمشاركة 45 طالبة من بينهن 16 مواطنة

كلية فاطمة للعلوم الصحية تدشن برنامجي الدبلوم العالي والماجستير في مجال الرعاية والتثقيف بمرض السكري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 15 يناير 2014

أبوظبي (وام) - دشنت كلية فاطمة للعلوم الصحية التابعة لمعهد التكنولوجيا التطبيقية أمس ولأول مرة برنامجي الدبلوم العالي والماجستير في مجال الرعاية السريرية والتثقيف بمرض السكري وفق معايير عالمية لخريجات البكالوريوس في مختلف التخصصات الصحية بالتعاون مع جامعتي لوند ومالمو السويديتين بمشاركة 45 طالبة من بينهن 16 مواطنة.

حضر حفل التدشين بمقر الكلية بأبوظبي المهندس حسين إبراهيم الحمادي رئيس مجلس أمناء المعهد والدكتور عبد اللطيف الشامسي مدير عام المعهد والدكتور عادل العامري المدير التنفيذي لمعهد أبوظبي للتعليم والتدريب المهني والمهندس عبدالرحمن الحمادي المدير التنفيذي للخدمات المساندة بالمعهد ووفد سويدي برئاسة انجريد بنقتسون رئيس مجلس أمناء منطقة سكونا الصحية بمملكة السويد إضافة الى نخبة من المسؤولين.

وقال الدكتور عبد اللطيف الشامسي إن البرنامج يشهد تعاوناً عالمياً وكذلك محلياً متميزاً حيث تقدم شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» منحاً دراسية لنخبة كبيرة من الطالبات المواطنات الملتحقات بهذا البرنامج فيما تتكفل كلية فاطمة بتقديم ذات المنحة لبقية المواطنات، وذلك بهدف تشجيع المواطنات المؤهلات لاستكمال دراساتهن العليا المتخصصة من خلال الالتحاق بهذا البرنامج المتقدم الذي يأتي ضمن استراتيجية الكلية وسعيها نحو استحداث مختلف البرامج المتقدمة التي تنسجم مع طموحات القيادة الرشيدة وحرصها على تمكين الكلية من القيام بدورها الوطني على الوجه الأكمل وذلك بالتعاون مع المؤسسات الصحية والجامعية المتطورة في دول العالم المتقدم وبخاصة تلك المؤسسات التي تملك مناهج وخبرات وبرامج جديدة تتوافق مع خطط الكلية وسعيها نحو صناعة الكوادر الوطنية المتخصصة في كافة القطاعات الصحية بالدولة.

وأضاف أن الكلية تنفذ هذا البرنامج بالتعاون مع جامعتي مالمو ولوند السويديتين العالميتين حيث يلتزم الكادر الأكاديمي فيهما بتنفيذ وتدريس هذا البرنامج لأول مرة في كلية فاطمة للعلوم الصحية تحت إشراف الإدارة العليا بمعهد التكنولوجيا التطبيقية والكلية بما يشكل حدثاً فريداً من نوعه على مستوى الدولة ومنطقة الشرق الأوسط.

وسيتم خلال البرنامج التركيز على أحد أهم مجالات الخدمات الصحية بالدولة وهو مجال رعاية مرضى السكري وما يتعلق به من مضاعفات صحية وطبية متعددة، مما يشير الى أهمية هذا البرنامج ودوره المستقبلي في تخريج كوادر طبية وصحية متخصصة في تنفيذ أحدث البرامج العلاجية القادرة على تخفيض هذه النسبة الى أدنى المستويات العالمية.

ولفت مدير عام معهد التكنولوجيا التطبيقية الى أن البرنامج يأتي تنفيذاً للاتفاقية التي أبرمها المعهد مؤخراً مع الجامعتين السويديتين في إطار حرصه على استحداث مختلف البرامج المتطورة التي تتوافق مع متطلبات القطاع الصحي بالدولة وتلبي احتياجات سوق العمل ويعزز دور ومكانة الفتاة الإماراتية في المجتمع.

من جانبها قالت انجريد بنقتسون رئيس مجلس أمناء منطقة سكونا الصحية بالسويد إن البرنامج يمنح طالبات كلية فاطمة للعلوم الصحية الحق في الحصول على الشهادات وكامل الامتيازات التي يحصل عليها طلبة جامعتي لوند ومالمو السويديتين والتي من بينها الدخول إلى المكتبة الإلكترونية للجامعتين والتواصل مع الأساتذة في أي وقت وغيرهما من الامتيازات التي تتميز بها الجامعتان .

وأكدت الدكتورة جانيت هيل مديرة كلية فاطمة للعلوم الصحية حرص الكلية على تحقق معايير الجودة العالمية في جميع المخرجات التعليمية بهدف الوصول بمستوى الخريجات إلى المستوى والمعدل العالمي.

وأوضحت الدكتورة آمنة المازمي مدير أول الشؤون الإدارية والطلابية بالكلية أنه يشترط في المتقدمات للالتحاق بالبرنامج المشار إليه الحصول على درجة البكالوريوس في التمريض أو الطب أو الصيدلة أو التغذية العلاجية أو غيرها من التخصصات الصحية إضافة الى التمتع بخبرات عملية لا تقل عن ثلاث سنوات والحصول على شهادة« اي ايه ال تي سي » بمعدل لا يقل عن 6 واجتياز اختبارات القبول في مهارات اللغة الإنجليزية والمقابلة الشخصية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض