• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

حصيلة القتلى تتجاوز 7 آلاف والناجون يواجهون نقصا في الخيام

الأمم المتحدة: التعقيدات الإدارية تعرقل وصول المساعدات إلى النيباليين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 03 مايو 2015

(د ب أ)

أبدت فاليري آموس مسؤولة العمليات الإنسانية بالأمم المتحدة، قلقها بسبب بطء الإدارة النيبالية في إتمام الإجراءات الجمركية بخصوص المساعدة الإنسانية الأجنبية. وقالت  «أنا قلقة جدا لما بلغني أن الجمارك تستغرق وقتا طويلا لتخليص الإجراءات». وأضافت أنها طلبت من رئيس الوزراء سوشيل كويرالا تخفيف الإجراءات. وأضافت «لقد تعهد بالقيام بذلك، وآمل أن نلحظ تحسنا انطلاقا من الآن في المستوى الإداري».

على صعيد آخر، ارتفعت الحصيلة الرسمية للوفيات إلى 7040 شخصا ، حيث افادت تقارير عن انتشال عمال الانقاذ للمزيد من الجثث من تحت الانقاض في المناطق الريفية. وأعلن مسؤول اليوم الأحد أن رجال الإنقاذ انتشلوا رجلا حيا ، يعتقد أنه يبلغ أكثر من مئة عام من تحت أنقاض منزله المبني من الطين الذي انهار في الزلزال الذي ضرب نيبال.

ويجري حاليا حشد أكثر من 130 ألف عنصر من الشرطة والجيش للمساعدة في جهود الإغاثة، وفقا لهيئات حكومية. وقد عادت الخدمات في العاصمة النيبالية اليوم بعد أسبوع من الخوف والغموض منذ الزلزال الذي ضرب البلاد الأسبوع الماضي والهزات الارتدادية التي تبعته. 

ولم يعرف عدد الاجانب الذين قتلوا في الزلزال حيث لا يزال حوالى الف مواطن من رعايا الاتحاد الاوروبي في عداد المفقودين بحسب دبلوماسيين. وذكرت مصادر من الشرطة أنه تم انتشال ثلاثة أشخاص أحياء من تحت الأنقاض في نيبال بعد ثمانية أيام من الزلزال المروع الذي ضرب البلاد. وقال رجل الشرطة رام باهادو نيبالي اليوم الأحد إن سيدتين ورجلا كانوا مطمورين في قرية كراباري في مقاطعة «سيندهوبالتشوك».

 

في الوقت نفسه، قال مسؤول اليوم الاحد إن الحكومة النيبالية استنفدت مخزون الخيام التي توزعها على الناجين الذين فقدوا منازلهم في الزلزال المدمر الذي ضرب البلاد الأسبوع الماضي. وتسبب الزلزال في تدمير أكثر من 300 ألف منزل جزئيا أو كليا، حسب وزارة الداخلية النيبالية. وفي كثير من المناطق تحولت قرى أو مجتمعات بأكملها إلى ركام بسبب الزلزال الذي بلغت قوته 7,8 درجة على مقياس ريختر. وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية لاكشمي داكال «لم يعد لدى الحكومة مزيد من الخيام. نحن نأمل في أن نتسلم 100 ألف خيمة بحلول غد». وأوضح داكال أن الحكومة وزعت أكثر من 47 ألف خيمة، لكن التقديرات تشير إلى أنها تحتاج إلى نحو 400 ألف خيمة أخرى.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا