• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

«أبوظبي للإسكان» تسوي الأقساط المتأخرة لـ 841 قرضاً بقيمة 29 مليون درهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 سبتمبر 2016

وام

بلغت قيمة تسويات الأقساط المتأخرة من القروض المقدمة للمواطنين من هيئة أبوظبي للإسكان والتي تم تحصيلها من المقترضين نحو 29 مليون درهم شملت 841 قرضاً منذ العام 2013 ،منها 61 قرضاً تمت تسويتها خلال النصف الأول من العام الجاري وبلغت قيمتها نحو مليونين و 194 ألف درهم.

وأوضحت الهيئة في بيان لها اليوم أن تسويات الأقساط تضمنت إما تسديد المبلغ المتأخر كاملاً أو إعادة جدولته بحيث يتم تسديده بالطريقة التي يتم الاتفاق عليها بين البنك والمقترض.

وأشارت إلى أن هذه التسويات تمت بناء على قرار هيئة أبوظبي للإسكان رقم 5 لسنة 2015، والمتضمن لضوابط إعادة جدولة وتسوية القروض المتعثرة وعلى التفويض الصادر من الهيئة لبنك الخليج الأول بإجراء التسويات المناسبة للمواطنين المستفيدين من قروض الإسكان وفقاً للبرامج المعتمدة من الهيئة، وذلك في حال ثبوت عدم مقدرتهم الفعلية على سداد أقساط القرض بصورة منتظمة وترصدت عليهم أقساط متأخرة عن السداد بهدف توزيع أثر العبء المالي عليهم لفترات لاحقة والتيسير على المواطن المتعثر في عملية سداد الأقساط المتأخرة وبما لا يؤثر على التزاماته بسداد القرض .

وأتاحت هذه الخدمة للمواطن التقدم إلى البنك إن كان متعثرًا في سداد الأقساط وذلك وفقاً للشروط والضوابط المحددة في القرار المذكور وهي على النحو التالي.. « إن المواطنين المستفيدين من مجموعة قروض الإسكان والبناء والصيانة وقروض الهدم وإعادة البناء والتوسعة يمكنهم التقدم للحصول على مزايا الاستفادة من الخدمات الفرعية المذكورة في حال عدم قدرتهم على سداد القروض وذلك لتيسير عملية سداد القروض».

وحدد القرار شروطًا للاستفادة من الخدمة إذ يجب سداد ما لا يقل عن 20 % من إجمالي قيمة القرض وألا يقل المبلغ المتبقي من الدخل الشهري بعد احتساب الخصومات الأخرى متضمنة قسط قرض السكن عن 15 ألف درهم وكذلك ألا يزيد عدد مرات تأجيل الأقساط عن مرتين في العام الواحد وألا يكون للمواطن دخل آخر غير الراتب الشهري أو دخله الذي صدرت الموافقة على القرض بناء عليه.

وحددت هيئة أبوظبي للإسكان عدة خطوات لتقديم الطلبات الخاصة بخدمات تأجيل الأقساط وإعادة جدولة القروض تشمل تعهد المقترض بالالتزام بشروط إعادة الجدولة وسداد الأقساط المجدولة في مواعيدها المقررة تحت طائلة اتخاذ الإجراءات القانونية المتاحة في مواجهته في حالة إخلاله بأي بند من بنود التسوية ويتم التنازل عن الإجراءات القانونية إن وجدت بعد استكمال إجراءات التسوية وإعادة الجدولة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض