• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

أكدت اتساق الدعم الحالي للمتمردين مع عمليات على مدى 5 سنوات

الأمم المتحدة: طهران تسلح الحوثيين منذ 2009

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 02 مايو 2015

الأمم المتحدة (نيويورك) (أ ف ب) كشف تقرير سري لخبراء في الأمم المتحدة رفع إلى مجلس الأمن أن إيران تقدم أسلحة إلى المتمردين الحوثيين في اليمن منذ 2009 على أقرب تقدير. وأحيل هذا التقرير إلى لجنة العقوبات على إيران الأسبوع المنصرم، في حين تحاول الأمم المتحدة إعادة تنشيط الوساطة في اليمن. وجاء التقرير بعد تحقيق أجراه خبراء أمميون، بعدما اقتادت السلطات اليمنية عام 2013 سفينة «جيهان» الإيرانية التي كانت تنقل أسلحة. وتفيد المعلومات التي تم الحصول عليها أن «هذه السفينة سبقتها عمليات تسليح أخرى في اليمن تعود إلى عام 2009»، بحسب التقرير. وقال الخبراء إن «التحليل يشير أيضاً إلى أن طهران كانت مصدر التسليح وأن المستفيدين هم الحوثيون في اليمن، وربما في بعض الحالات جهات أخرى في البلدان المجاورة». وأضاف التقرير أن «الدعم العسكري الحالي من إيران للحوثيين، يتسق مع عمليات سابقة لنقل أسلحة على مدى 5 سنوات على الأقل». وإضافة إلى السفينة جيهان، حدد الخبراء 5 حالات قامت خلالها سفن إيرانية بنقل أسلحة إلى اليمن. وقال تقرير الخبراء، إنه في أبريل 2009، قام طاقم سفينة إيرانية مجهولة بنقل صناديق أسلحة في المياه الدولية إلى مراكب يمنية. ثم تم نقل الصناديق إلى مزرعة في اليمن لاستخدامها من قبل الحوثيين. ووفقاً للتقرير أيضاً، تم في فبراير 2011، ضبط مركب صيد إيراني من قبل السلطات اليمنية أثناء قيامه بنقل 900 صاروخ مضاد للدبابات والطائرات مصنوعة في إيران وكانا متجهين للحوثيين. ويقضي قرار صادر عن مجلس الأمن في 2007، بحظر إيران عن بيع الأسلحة، ويلزم جميع البلدان بمنع جميع شحنات الأسلحة الصادرة منها. وتم تشكيل لجنة للعقوبات يشرف عليها خبراء، لمتابعة تنفيذ هذا الحظر.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا