• الأحد 02 ذي القعدة 1439هـ - 15 يوليو 2018م

الأحبابي: تكريس معاني المحبة والتسامح

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 04 يونيو 2018

أكد الدكتور المهندس محمد ناصر الأحبابي، مدير عام وكالة الإمارات للفضاء، إن «يوم زايد للعمل الإنساني» هو محطة عالمية للعطاء الإنساني، ومناسبة لتكريس معاني البذل والعطاء والمحبة والتسامح التي غرسها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في شعب الإمارات.

وقال الأحبابي: «يعتبر يوم زايد للعمل الإنساني الذي يصادف 19 رمضان، ويوافق هذا العام الذكرى الرابعة عشرة على رحيل الوالد المؤسس من أهم المبادرات التي تشجع شعب الإمارات على عمل الخير، وتسطير أروع قصص البذل والعطاء والتسامح، وهو فرصة لتسليط الضوء على مختلف المبادرات الإنسانية التي أطلقتها الدولة في خدمة الملايين من البشر حول العالم».

وأضاف: «لقد عزز نهج الشيخ زايد، رحمه الله، مكانة الدولة عالمياً في الخير والعطاء، وتصدرت أعلى المراتب ضمن مؤشرات المنح الإنسانية والإغاثية».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا