• الاثنين غرة ربيع الأول 1439هـ - 20 نوفمبر 2017م

المهاجم الدولي مع الجزيرة رسمياً

أحمد خليل يعزز هجوم «فخر أبوظبي» في صفقة انتقال حر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 18 يوليو 2017

شمسه سيف (أبوظبي)

أعلنت شركة نادي الجزيرة لكرة القدم استكمال إجراءات التعاقد مع مهاجم المنتخب الوطني أحمد خليل في صفقة انتقال حر، بعدما انتهى عقد الأخير مع النادي الأهلي نهاية الموسم الماضي، لينضم بالتالي إلى الأوزبكي رشيدوف، الذي كان الجزيرة أعلن إنهاء إجراءات التعاقد معه مساء أمس الأول في أولى الصفقات التي يبرمها خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية.

وبهذه الصفقة باتت تشكيلة تين كات المدير الفني للجزيرة تضم نجوم المنتخب الوطني الأول، علي خصيف، فارس جمعة، محمد فوزي، خلفان مبارك، علي مبخوت، إضافة إلى أحمد خليل الفائز بجائزة أفضل لاعب في آسيا العام 2015.

ومن جانبه أعرب أحمد خليل عن بالغ سعادته بالانضمام إلى صفوف «فخر أبوظبي» بعد مسيرة عامرة بالإنجازات الشخصية والجماعية مع فريقه السابق الأهلي، كما أعرب عن أمنياته في أن يوفق بتقديم الإضافة المطلوبة خلال الفترة المقبلة، بإضافة المزيد من الكؤوس والألقاب إلى خزائن الجزيرة.

وسيعول على أحمد خليل الهداف الدولي الكثير لتلبية تطلعات الجزيرة في الشق الهجومي، إذ أكد بهذا الصدد أن الانتقال إلى «فخر أبوظبي» يشكل تحدياً جديداً بالنسبة له، حيث يسعى إلى تحقيق الإضافة المرجوة في الموسم المقبل الذي سيزدحم بالتحديات الكبيرة، وبعدما نجح الفريق في مقارعة الكبار، مشيراً إلى أنه قبل عرض الجزيرة لمشروعه الرياضي المستقبلي، والذي يعد بمثابة دافع كبير لأي لاعب موجهاً شكره إلى كل من دعم مسيرته الرياضية في الفترة الماضية.

أما على صعيد اللاعب الأوزبكي رشيدوف، فينتظر أن يعزز كذلك من الحضور الهجومي للجزيرة الموسم المقبل، بعد أن وافق النادي قبل ذلك على إعارة الجناح البرازيلي ليوناردو رودريجيز إلى فريق النصر السعودي لموسم واحد.

وارتدى رشيدوف قميص منتخب بلاده الأول في 40 مباراة دولية سجل خلالها 12 هدفاً، كما سبق له تمثيل المنتخب الأوزبكي الأولمبي في 5 مباريات أحرز فيها هدفين، كما قدم مستويات لافتة مع فريقه الأسبق بونيودكور الأوزبكي، حيث خاض بقميصه 78 مباراة محلية وآسيوية سجل خلالها جميعها 22 هدفاً.

من جهة أخرى غادرت بعثة الجزيرة أمس مطار أبوظبي متوجهة إلى هولندا لإقامة المعسكر الصيفي برعاية شركة بوريالس، وتوجهت صوب مدينة دوسيلدورف الهولندية ومن ثم إلى مدينة فينلو واشتملت على أعضاء الجهازين الفني والإداري إلى جانب اللاعبين.

وأكد حسين سهيل مدير فريق الجزيرة إنهاء كل الترتيبات الخاصة بالمعسكر التدريبي الذي سيمتد ثلاثة أسابيع ستكون حافلة بالجرعات التدريبية الصباحية والمسائية إلى جانب المباريات الودية القوية مع نخبة من الفرق المعروفة بهدف الوصول إلى قمة الجاهزية الفنية والبدنية قبل خوض غمار الموسم المقبل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا