• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

مقتل 17 شخصا باشتباكات قرب معقل الرئيس السوري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 01 مايو 2015

رويترز

قتل سبعة مقاتلين على الأقل من كتائب المعارضة السورية وعشرة من قوات النظام والمسلحين الموالين لها في اشتباكات اندلعت بين الطرفين في محافظة اللاذقية الساحلية مسقط رأس الرئيس بشار الأسد حيث يحاول النظام تحصين مواقعه.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الجمعة، إن "سبعة مقاتلين على الأقل من فصائل المعارضة قتلوا في اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف اللاذقية الشمالي" مضيفا أن "عشرة عناصر على الأقل من قوات النظام وعناصر قوات الدفاع الوطني الموالين قتلوا أيضا".

وأوضح مدير المرصد رامي عبد الرحمن أن الاشتباكات بين الطرفين اندلعت بعد منتصف الليل في محيط قمة النبي يونس الاستراتيجية، النقطة الأعلى في المحافظة والواقعة على الحدود الإدارية الفاصلة بين محافظات إدلب (شمال غرب) وحماة (وسط) واللاذقية (غرب).

وقال إن "قوات النظام تحاول التقدم في محيط قمة النبي يونس في شمال شرق اللاذقية لتحصينها باعتبارها نقطة استراتيجية للتقدم باتجاه سهل الغاب (شرقا) ومدينة جسر الشغور (شمالا)".

وخسر النظام السبت الماضي سيطرته على مدينة جسر الشغور الاستراتيجية في محافظة إدلب بعد أقل من شهر على خسارته مدينة إدلب مركز المحافظة.

ويقتصر وجود كتائب المعارضة في محافظة اللاذقية ذات الغالبية العلوية ومعقل عائلة الرئيس السوري بشار الاسد على المناطق الواقعة في غرب القمة وشمال غربها.

... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا