• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

سلطان بن زايد يزور الشاعر سعيد الأحبابي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 سبتمبر 2016

العين (وام)

زار سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، ممثل صاحب السمو رئيس الدولة، أمس، منزل الشاعر سعيد حمد بن مصلح الأحبابي في منطقة الفقع شمال مدينة العين.

وكان في استقبال سموه لدى وصوله، إلى جانب الشاعر الأحبابي، إخوانه محمد ومطر وظافر أبناء حمد بن مصلح الأحبابي، وأبناؤه كل من هادي ومحمد وراشد وعبد الله أبناء سعيد مصلح بن حمد الأحبابي، وكل من ناصر بن مصلح الأحبابي وعبد الله مصلح الأحبابي وعلي بن محمد الأحبابي وعدد كبير من أبناء منطقتي الفقع والهير الذين قدموا للسلام على سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، والتعبير عن فرحتهم بلقائه.

وقبل تناول الغداء، استمع سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان إلى عدد من الشعراء الذين تباروا في إلقاء القصائد الوطنية التي تشيد بصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، والترحيب بسمو ممثل صاحب السمو رئيس الدولة، والتذكير ببعض مواقف القائد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، خاصة تجاه الشعر والشعراء، والفخر بقواتنا المسلحة ودورها العظيم في حماية تراب الوطن، ونصرة الأشقاء والشرعية في اليمن الشقيق، داعين الله العلي القدير لهم بتمام النصر وسلامة العودة، وترحموا على شهداء الواجب الذين قضوا دفاعاً عن الحق.

وبعد الانتهاء من تناول الغداء، دارت سجالات عدة بين بعض الشعراء الذين شهدوا الزيارة، ومنهم شعراء من المملكة العربية السعودية، وطلب سمو ممثل صاحب السمو رئيس الدولة من الشاعر محمد بن جذلة الأحبابي أن يعيد على مسامع الحاضرين قصيدته التي حازت المركز الأول في المسابقة الشعرية التي نظمها نادي تراث الإمارات على هامش مهرجان سويحان للإبل في فبراير الماضي، وكانت عن «مكارم الأخلاق»، حيث أشار سموه إلى أن اختيار موضوع المسابقة كان مقصوداً لأهمية إبراز دور الأخلاق في تربية النشء، ونهوض الأمم، إلى جانب العلم وأسباب التقدم الأخرى. كما أشاد سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان بالشاعر سعيد حمد بن مصلح الأحبابي، موضحاً أنه يمتاز بالتجديد والإبداع، سواء لجهة اختيار موضوع القصيدة أو لجهة اختيار الكلمات، حيث يكاد يتفرد بقاموس شعري مليء بالألفاظ الجزلة والمترادفات العذبة، إضافة إلى تفرده في رسم صور شعرية مميزة. وفي ختام الزيارة، أعرب الشاعر سعيد حمد بن مصلح الأحبابي وإخوانه وأولاده والحضور، عن بالغ شكرهم وتقديرهم لسمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان على زيارته الكريمة.

وقال الأحبابي إن مجالس سمو الشيوخ، حفظهم الله، مفتوحة دائماً أمام أبناء الدولة، لكن مثل هذه الزيارات تأتي لتظهر مدى تواضعهم وسمو أخلاقهم وطيبة سريرتهم واعتزازهم بأبناء وطنهم، وإظهار المودة التي تربطهم بمواطنيهم، داعياً الله عز وجل لسموه ولجميع الشيوخ، بدوام الصحة وطول العمر.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض