• الأحد 23 ذي الحجة 1437هـ - 25 سبتمبر 2016م

وصفت أداء «الكانجارو» بـ «التجاري»

صحـافة أستـراليـا: «الإماراتيون» أكثـر نضجـاً وثقـة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 سبتمبر 2016

محمد حامد (دبي)

أكد آنجي بوستيكوجلو المدير الفني للمنتخب الأسترالي أنه حرص على دراسة مباريات الأبيض خلال الفترات الماضية بتركيز عالٍ، لثقته بأن جميع منتخبات المجموعة قوية، ولمعرفته أن الأبيض يتطور بصورة لافتة طوال الوقت، ويملك مجموعة جيدة ومتجانسة من اللاعبين، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن الفوز الذي حققه في اليابان على حساب «الساموراي» ليس مفاجأة.

ووفقاً لما نقلته صحيفة «سيدني مورننج هيرالد» قال بوستيكوجلو: «بالنسبة إلينا لا يعد فوز الإمارات على اليابان مفاجأة، لقد قمت بتحليل مستويات وأداء منتخبات مجموعتنا جيداً، ومن ثم أقول إنها ليست مفاجأة، كما أؤكد أن مجموعتنا صعبة على الجميع، وأتوقع أن تحصل جميع المنتخبات على نقاط من بعضها، ولن تكون هناك مباراة نتيجتها معروفة أو متوقعة قبل إقامتها، أما المنتخب الإماراتي على وجه التحديد فهو جيد، ولديهم عناصر جيدة، ولهذا كلفت فريق عمل بمتابعة جميع مبارياتهم وتحليلها أولاً بأول».

وفي تحليلها لأداء منتخبها في مباراته التي فاز بها على العراق بهدفين في مستهل مشوار التصفيات، وتوقعاتها للمباراة المقبلة أمام الأبيض قالت صحيفة «سيدني مورننج هيرالد» «الأداء لم يكن مبهراً أمام العراق، وهذا هو المطلوب أحياناً، أن تحقق الفوز حتى لو كان الأداء تجارياً، خاصة حينما يتعلق الأمر بتصفيات كأس العالم، فالهدف في نهاية المطاف هو جمع أكبر عدد من النقاط والتأهل للمونديال».

وتحت عنوان: «السوكيروس في اختبار صعب أمام الإمارات الموهوبة»، قالت الصحيفة: «بعد الفوز المهم في ضربة البداية على العراق، سيشد منتخب أستراليا الرحال إلى الشرق الأوسط لملاقاة المنتخب الإماراتي الموهوب، والذي لا يملك الموهبة فحسب، بل إنه أصبح أكثر ثقة بعد الفوز على اليابان في طوكيو، وظهر خلال المباراة أكثر نضجاً مقارنة مع ما قدمه من مستويات نالت إعجاب الجميع في نهائيات كأس آسيا 2015».

وأشارت الصحيفة إلى أن غالبية عناصر منتخب أستراليا الملقب بـ «سوكيروس» لديهم نقطة ضعف واضحة وهي عدم خوض أي مباراة في الأجواء الحارة بالمنطقة العربية من قبل، خاصة أن منتخب أستراليا لم يشارك في تصفيات كأس آسيا 2015 باعتباره البلد المستضيف للبطولة، مما يجعلهم أمام تجربة صعبة بالنظر إلى أن المباراة سوف تكون في مواجهة منتخب موهوب اكتسب الثقة وتسانده أجواء حارة.

وأكد مايكل لينش كاتب التحليل في الصحيفة الأسترالية أن الأبيض أكثر نضجاً وثقة مما كان عليه في كأس آسيا 2015، وتابع لينش: «الإماراتيون أبهروا الجميع في كأس آسيا، ولكنهم لم يتمكنوا من تجاوز أستراليا في الدور قبل النهائي، لقد تحسنوا بصورة أكبر الآن، والدليل هو الأداء الناضج أمام اليابان، والفوز بهدفين لهدف في طوكيو، وهي نتيجة من شأنها أن تجعلهم أكثر ثقة بكل تأكيد، فضلاً عن أن الرحلة الشاقة والطويلة من أستراليا إلى الإمارات، وارتفاع درجات الحرارة في الوقت الراهن هي أمور لا تصب في مصلحة منتخب أستراليا».

أما قائد المنتخب مايل جيديناك، فأكد أن المباراة أمام الأبيض صعبة بالنظر إلى طريقة أداء الإمارات، وخاصة على الصعيد الهجومي، وتابع: «هذه المباراة على وجه التحديد هي الاختبار الحقيقي لطموحاتنا، لدينا الكثير من العناصر الجديدة التي لم يسبق لها خوض أي مباراة في مثل هذه الأجواء الحارة، ولكننا نستعد بصورة جيدة لهذه المباراة، المنتخب الإماراتي أصبح لديه طابع أداء معروف، إنهم يقدمون كرة هجومية، يتوجب علينا دراستهم جيداً، والاستعداد جيداً لأننا أمام اختبار صعب».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

كيف تقيم الأداء العربي في أولمبياد ريو؟

جيد
عادي
سيء