• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

يضم أشهر 44 قطعة نادرة على مستوى العالم

سجاد يحاكي حقباً تاريخية في «دبي للتسوق»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 يناير 2015

دبي (الاتحاد)

دبي (الاتحاد)

تشهد واحة السجاد والفنون التي تقام ضمن فعاليات دبي للتسوق انتشاراً كبيراً لمحال تجارة السجاد، مزدانةً بحلة جديدة في معروضاتها وفعالياتها في وقت تعرض سجاداً للمرة الأولى على مستوى العالم يصل عددها إلى 300 قطعة نادرة تم نسجها وحياكتها لواحة السجاد والفنون 2015. ويلحظ زائر خيمة واحة السجاد في الفيسيتفال سيتي وبشكل ملموس ذلك الاهتمام الكبير الذي يوليه عشاق السجاد لتلك المصنوعات التي تتناسب مع كل الأذواق وتجذب الجميع لاقتنائها بسهولة ويسر.

وتُطلق الدورة العشرين من واحة السجاد والفنون في دبي سنوياً بالتزامن مع مهرجان دبي للتسوق وتنظمها هيئة جمارك دبي على مدى عشرين عاماً و وهي تقام هذا العام على مساحة 6200 متر مربع، عارضةً تحفاً فنية من السجاد جعلت من هذه الواحة من أهم فعاليات مهرجان التسوق الذي يسهم في جعل الإمارة الوجهة الأولى للسائحين والزوار خلال هذا التوقيت من العام والذين يتوافدون لشراء القطع النادرة والثمينة من السجاد المتنوع.

ويكتشف الزائر أن واحة السجاد والفنون تضم متحفاً للسجاد اليدوي هذا العام، حيث تعرض أشهر 44 قطعة نادرة على مستوى العالم، تم تصنيعها في مدينة قم الإيرانية التي تعتبر أعرق المناطق تميزاً في صناعة السجاد اليدوي والحرير. وتحاكي كل قطعة حقبة زمنية من التاريخ الإيراني، في حين تتراوح قياساتها ما بين متر و11 متراً مربعاً من الحرير الخالص، كما تتميز بامتزاج ألوانها الطبيعية، وقد صممت جميعها على يد واحدٍ من أفضل عشرة رسامين إيرانيين وهو «مهرداد جمشيدي» وتحمل ختمه الشهير.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا