• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م
  07:00    أ ف ب عن مصدر أمني: مقتل 20 جنديا يمنيا بتفجير انتحاري داخل معسكر في عدن    

تلقت 1278 طلباً من المواطنين لتأدية الفريضة

«زايد للأعمال الخيرية» تبدأ فرز طلبات 600 مواطن لأداء فريضة الحج

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 مايو 2014

تلقت مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، ألفاً و278 طلباً من المواطنين من جميع أنحاء الدولة لأداء فريضة الحج هذا العام على نفقة المؤسسة. وقال أحمد شبيب الظاهري مدير عام المؤسسة، إن لجنة الحج المختصة في المؤسسة، بدأت على الفور فرز طلبات المواطنين، التي تلقتها لتختار 600 مواطن تنطبق عليهم الشروط التي وضعتها لأداء فريضة الحج. وأوضح الظاهري في تصريح لوكالة أنباء الإمارات (وام)، إن برنامج الحج الذي تنفذه المؤسسة يحظى بدعم كبير من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومتابعة سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، وسمو الشيخ عمر بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الأمناء.

وأشار إلى أن المؤسسة تسير على نهج المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في إيفاد الراغبين بتأدية مناسك الحج في ظل عدم قدرتهم على دفع تكاليفها، داعياً الله تعالى أن يكون هذا العمل الصالح في ميزان حسنات المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه. وقال إن المؤسسة خصصت ضمن موازنتها السنوية 20 مليون درهم لتغطية تكاليف الحج، منها 16 مليوناً لتكلفة 600 حاج مواطن من داخل الدولة، وأربعة ملايين درهم لتغطية تكلفة 400 حاج من خارج الدولة يتم اختيارهم بالتنسيق مع سفارات الدولة في الخارج. وذكر أن إقبال المواطنين على تقديم الطلبات كان مكثفاً هذا العام، وقد تلقت لجنة الحج 223 طلباً من مواطني أبوظبي خلال اليومين الأخيرين من تلقي طلبات الحج، فيما تلقت 212 طلباً من المواطنين في منطقة العين، و189 من المواطنين في الشارقة، و187 من رأس الخيمة، و114 من دبي، و104 من الفجيرة، و87 من عجمان، و86 من المنطقة الغربية، و76 من أم القيوين.

افتتاح تسعة مكاتب

وأوضح أن المؤسسة افتتحت هذا العام تسعة مكاتب في أماكن سكن المواطنين في جميع أنحاء الدولة لتلقي طلبات الحج من المواطنين منذ 15 أبريل الماضي حتى تتمكن من تلقي الطلبات قبل وقت كاف لتوفير الإجراءات والتسهيلات على الحجاج. وأشار مدير عام المؤسسة، إلى أن المؤسسة طرحت مناقصة عامة لكل حملات الحج، وفق شروط ومعايير محددة تضمن تقديم أفضل الخدمات للحجاج المواطنين. وأكد أنه تم التنسيق مع الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، لتخصيص أكبر حصة لحجاج المؤسسة باعتبار أن اختيارهم جاء وفق ضوابط محددة وهي أن يكون المرشح من كبار السن، ولم يسبق له أداء فريضة الحج من قبل، ويكون من ذوى الدخل المحدود، ومن لديه المقدرة البدنية والصحية لأداء فريضة الحج. مشيراً إلى أن هذه الشروط تم الاتفاق عليها من خلال ورشتي العمل اللتين نظمتها الهيئة العامة للشؤون الإسلامية مع الجهات الداعمة كافة لبرنامج الحج والحملات. وقال الظاهري إن «مؤسسة زايد»، كونها من أكبر الجهات الداعمة لبرنامج الحج داخل الدولة، فلقد تولت عملية التنسيق بين كل الجهات المانحة واستطاعت من خلال الحجز المبكر للفنادق والطيران في كل من مكة المكرمة والمدينة المنورة وحافلات النقل السعودي، اختيار أفضل الخدمات بأقل الأسعار. وأكد أنه بناء على توجيهات سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، وسمو الشيخ عمر بن زايد آل نهيان، فقد قامت المؤسسة بالتنسيق مع معظم الجهات الداعمة لبرنامج الحج مثل هيئة الهلال الأحمر، ومؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، وديوان سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، وهيئة الإمارات للهوية، ومكتب سمو الشيخة فاطمة، وعدد من الجمعيات الخيرية والهيئات، في إمارات الدولة كافة وغيرها. وأضاف أنه تم الاتفاق على توحيد معايير اختيار المرشحين وإعطاء الأولوية لكبار السن الذين لم يسبق لهم أداء فريضة الحج من قبل.

مناقصة عامة

وقال إنه سيتم طرح مناقصة عامة لكل حملات الدولة خلال الشهر المقبل، وسيتم توزيع الحجاج على أكبر عدد من الحملات التي تلتزم بمعايير وإجراءات المؤسسة، وذلك حسب توجيهات الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف. من جانبه، قال عتيق أحمد المهيري مدير إدارة البرامج في مؤسسة زايد للأعمال الخيرية والإنسانية: «إنه سيتم بعد الانتهاء من تلقي الطلبات فرزها للتأكد من مطابقتها للشروط الخاصة بالحج واختيار العدد المسموح به وهو 600 حاج ثم إبلاغ من وقع عليهم الاختيار لأداء فريضة الحج عن طريق الرسائل النصية والبدء بإنهاء الإجراءات الخاصة بالحج واختيار الحملات استعداداً للسفر إلى الديار المقدسة عند موسم الحج». وأوضح أن التسجيل المبكر للمواطنين الراغبين في أداء فريضة الحج سيساعد على إعطاء فرصة ووقت لعمليات التوعية والإرشاد وزيادة المحاضرات من قبل الوعاظ والمرشدين المعتمدين من الهيئة.

عطاء إنساني كبير

من جهتهم، أعرب المواطنون في مقار تقديم طلبات الحج عن اعتزازهم وتقديرهم للقيادة الرشيدة للدولة ولمؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية التي تتيح لهم الفرصة لأداء فريضة الحج، مشيرين إلى أن ذلك ينم عن عطاء إنساني كبير من الدولة لمواطنيها، تستحق منهم كل التقدير والامتنان. (أبوظبي ـ وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض