• الثلاثاء 25 ذي الحجة 1437هـ - 27 سبتمبر 2016م

حقق المطلوب في ضربة البداية

«الأبيض» يقهر «الساموراي» بصلابة الدفاع وفاعلية الهجوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 03 سبتمبر 2016

عمرو عبيد (القاهرة)

حصد «الأبيض» أول ثلاث نقاط في التصفيات النهائية المؤهلة إلى كأس العالم 2018 بروسيا، بفوز تاريخي كبير ومهم جداً على اليابان في عقر دار الأخير 2 - 1، ليفتتح الأبيض المشوار الحاسم لحلم المونديال بالتغلب على أحد كبار المنافسين في المجموعة الثانية ضمن التصفيات الآسيوية، ويحتل المركز الثاني بفارق الأهداف عن أستراليا قبل المواجهة التي ستجمع بينهما بعد أيام قليلة.

الأبيض قدم مباراة جيدة جداً، نجح في قلب النتيجة بعد التأخر بهدف مباغت من خطأ دفاعي في التمركز أثناء ركلة ثابتة حرة، ليحولها إلى فوز بهدفين رائعين للنجم الكبير والهداف الأول للمنتخب، أحمد خليل، من ركلتين ثابتتين أيضاً، في مباراة حسمتها الركلات الثابتة.

الفوز كان رائعاً ومهماً في بداية رحلة التأهل إلى المونديال، لكن الأروع أنه جاء خارج الديار وأمام منافس عنيد وقوي وأحد كبار المرشحين للتأهل إلى النهائيات، بالإضافة إلى نجاح الأبيض في تعديل النتيجة وتحسين الأداء والتغلب على أخطاء الشوط الأول، فردياً وتكتيكياً، ولعب المنتخب بشكل نموذجي واقعي، يعرف المطلوب منه ويصل إليه بنجاح، وكان الشوط الثاني، رغم صعوبته، هو الأفضل للإمارات بعدما نفذ هجماته المرتدة ببراعة خطف بها هدف التقدم والفوز، وأظهر صلابة دفاعية هائلة عوضت بعض هفوات الشوط الأول ومنحت المنتخب ثقة كبيرة بأن القادم سيكون أفضل.

الأبيض ترك الاستحواذ الأكبر على الكرة لمصلحة الكمبيوتر الياباني، صحيح أن الأمر كان إجبارياً في بداية اللقاء ونهايته، بسبب سعي اليابان للتسجيل مبكراً ثم حاجتهم إلى إدراك التعادل في نهاية الأمر، ولكن التمركز الدفاعي، الذي بدأ من خط الوسط، هو العامل الإيجابي الذي منح الأبيض نقاط المباراة، وظهرت شخصية المنتخب بعد تأخره مبكراً ووجود بعض الثغرات الدفاعية في وسط الملعب وعلى الأطراف، لكنه سرعان ما عاد بالنتيجة إلى التعادل ثم ظهرت بوادر التحسن الدفاعي شيئاً فشيئاً، خاصة نهاية الشوط الأول حيث نجح الأبيض في الحفاظ على الكرة والتقدم إلى الأمام رويداً رويداً مع منع اليابان من الاستمرار في الحالة الهجومية إلى حد كبير.

وكان طبيعياً أن يقدم الأبيض أداء أفضل في بداية الشوط الثاني مثلما أنهى الأول بقوة، واستطاع التقدم مبكراً بهدف ثانٍ زاد من توتر المنافس وأفقده توازنه وتركيزه، وهو ما بدا واضحاً أكثر على تحركات وعصبية المدير الفني للمنتخب الياباني، خليلودزيتش، ومع التقدم في وقت المباراة، كان «الأبيض» قادراً على زيادة الأهداف لكن التسرع أضاع عدة هجمات مرتدة واعدة، وفي الوقت ذاته. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

كيف تقيم الأداء العربي في أولمبياد ريو؟

جيد
عادي
سيء