• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

يسمعون بوجودها ولا يرون أفعالها

معلمون ومعلمات: جمعيتنا مفرغة من مضمونها غائبة عن مشاكلنا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 مايو 2014

شن مربو الأجيال هجوماً على الجمعية التي يفترض بها أن ترعى مصالحهم وتطالب بحقوقهم وترتقي بمهنتهم، ووصفوها بـ «الغائبة» على الرغم من مرور 34 عاماً على إنشائها.

وطالب هؤلاء المعلمون بإنعاش الجمعية وإحياء دورها لخدمة 5000 عضو، وهو ما لاقى استجابة من إدارة الجمعية التي تتخذ من الشارقة مقراً لها، التي أكدت أنها ستكون «ناقلاً» لمطالب المعلمين واحتياجاتهم، مشيرة إلى «اتخاذ قرارات تبلور مسيرة الجمعية ومرحلتها التطويرية في الفترة المقبلة».

تحقيق: تحرير الأمير

طالب عدد من المعلمين والمعلمات بتفعيل دور جمعية المعلمين، بحيث تصبح منصة تتحدث باسم جميع العاملين في الميدان التربوي بشقيه الحكومي والخاص، معبرين عن أسفهم جراء غياب دور الجمعية، وعدم تقديمها أي خدمات. ووصف هؤلاء المعلمون والمعلمات جمعيتهم بأنها «مفرغة من مضمونها ومن أهدافها ومن استراتيجيتها»، في حين صعد آخرون من سقف مطالبهم، قائلين: نحن نريد جمعية تحفظ لنا حقوقنا، أسوة بغيرنا من بناة المستقبل في الدول المجاورة والبعيدة.

وأملت معلمات أن تتبنى الجمعية كل قضاياهن، خصوصاً ما يتعلق بإلغاء قضية النقل الإجباري إلى المناطق البعيدة، ما يضطرهن إلى قطع مسافات طويلة للوصول إلى المدارس وما ينجم عن ذلك من هدر للوقت والجهد، إضافة إلى حدوث مشكلات اجتماعية.

جهة سلطوية ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض