• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

مجموعة روبير أبي نادر للربيع والصيف

مفاهيم مستقلة لأناقة عصرية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 01 مايو 2015

رنا سرحان

رنا سرحان (بيروت)

منح المصمم روبير أبي نادر في أحدث مجموعاته لموسم ربيع وصيف 2015، التي صورها في باريس ضمن أسبوع الموضة الفرنسي لأزياء الهوت كوتور، الأناقة مفهوماً جديداً عبر استقلالية هوية الفساتين، وتكريس السحر في تصاميم عصرية، سواء بنوعية الأقمشة، أو بانطباعاتها العابرة للوقت.

تميز القطع

كل قطعة من المجموعة، تتميز باستقلاليتها، وتميزها عن القطع الأخرى، بحيث تبدو كل قطعة، تحفة فنية بحد ذاتها، مخالفاً الخط التقليدي في الموضة العالمية الذي يتمثل في منح المجموعة هوية واحدة. وطغت ألوان الأبيض والأسود والذهبي والوردي على الفساتين، وكأنها موجهة لنساء بشخصيات مستقلة، يمثلن حضارات وثقافات ومختلفة، انعكست على التصاميم والمواد المعتمدة.

خطجريء

تمثلت جرأة أبي نادر في استخدام مواد جديدة، تعطي المجموعة الطابع المستقبلي، إذ أدخل المعدن إلى التصاميم بطريقة فنية راقية، بعد تقطيعه بتقنية الليزر وإدخاله إلى قماش الموسلين والدانتيل وغيرهما، لينسج لوحة فنية على جسد السيدة الأنيقة، وهي تقنية جديدة، تُنفذ للمرة الأولى، نظراً إلى الدقة التي تحتاجها أثناء التنفيذ، كما اعتمد خطاً جريئاً في المجموعة المبتكرة، حيث استوحى أناقة الرجال وحوّلها إلى قطع نسائية أنيقة، بما يفيض بأنوثة بالغة في الفساتين.

مظهر رجولي

تميز عدد من تصاميم أبي نادر، التي أطلقها لربيع وصيف 2015، بنكهة رجولية، ‬مظهراً ‬المرأة ‬التي ‬تجمع ‬القوة ‬والأنوثة ‬معاً، وضمت ‬المجموعة ‬أقمشة ‬ثقيلة، ‬وتم ‬استخدام ‬تقنيات ‬حديثة ‬لتنفيذها ‬منها ‬الليزر ‬ونشر ‬الخشب ‬والمعادن.

وأحب أبي نادر أن يسلّط الضوء على التناقض بين القماش والجلد، والمرئي والمستتر، عبر ألوان قوية، كالأزرق الملكي والأحمر الصارخ والذهبي، إضافة إلى الثنائي الشهير الأبيض والأسود.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا