• الاثنين غرة ذي القعدة 1438هـ - 24 يوليو 2017م

15 عاماً سجناً لخاطفي «صاحب عمل»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 15 يوليو 2017

إيهاب الرفاعي (منطقة الظفرة)

فكر العمال الخمسة في وسيلة للحصول على المال السريع من صاحب العمل الذي يمتلك مشاريع تدر أموالا طائلة عليه، واستقر بهم التفكير إلى استغلال وجوده معهم، في أحد المشاريع التي يعملون فيها لصالحه، وخطفه إلى مكان غير مأهول وتهديده، بهدف إجباره على دفع مبالغ ماليه إليهم. وتم تنفيذ الخطة بإحكام، واقتياد صاحب العمل إلى أحد المشاريع غير المكتملة، وتقييد حريته بها، ومطالبته بدفع مبالغ مالية إليهم حتى يقوموا بإطلاق سراحه، وإلا سيتم القضاء عليه، وحاول صاحب العمل اكتساب مزيد من الوقت والتظاهر بالاستجابة إلى مطالب العمال، وأنه بحاجه إلى بعض الوقت حتى يتمكن من تدبير المبلغ المطلوب كونه غير جاهز معه في هذا الوقت.

وبلع العمال الطعم، وانتظروا لحين حضور المبلغ، وخلال تلك الفترة تمكن صاحب العمل من استغلال فرصة انشغال العمال، وعدم وجودهم معه، وتمكن من الاتصال بالشرطة التي استطاعت تحديد موقعه بدقة، وخلال دقائق معدودة كان العمال في قبضة الشرطة، التي قامت بتحرير صاحب العمل، وتقديم العمال إلى النيابة العامة التي باشرت معهم التحقيقات قبل أن تحيلهم إلى محكمة جنايات الظفرة برئاسة المستشار عمرو يوسف، الذي استمع إلى دفاع المتهمين في القضية.

مؤكدين أنهم لم يقوموا بخطف صاحب العمل لسرقته والاستيلاء على أمواله، وإنما تم ذلك لوجود مبالغ مالية مستحقة لهم على صاحب العمل، وأنهم طالبوه بها أكثر من مرة، ولكنه كان يتهرب من سدادها، وعندما عجزوا في الحصول على تلك المستحقات فكروا في تهديده حتى يخاف منهم، ويقوم بدفع المبالغ المتأخرة عليه إليهم وبعدها يغادرون الدولة قبل أن يتفاجأ الجميع بوجود قوات الشرطة تداهم الموقع، وتلقي القبض عليهم وتقدمهم إلى المحاكمة بتهمة الخطف والسرقة وتهديد سلامة الآخرين، وعقب جلسات الدفاع قررت المحكمة معاقبة المتهمين بالسجن لمدة 15 عاما، والإبعاد عن الدولة بعد انقضاء العقوبة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا