• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

قهر اليابان بثنائية خليل في طوكيو

«السـاموراي الأبيـض» يكتب التاريخ في «معقل الأزرق»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 سبتمبر 2016

دبي (الاتحاد)

رسم منتخبنا الوطني لوحة زاهية ونجح في اقتناص أول ثلاث نقاط في مشوار الدور الحاسم لتصفيات القارة الآسيوية المؤهلة الى نهائيات كأس العالم 2018، بفوزه «التاريخي» على مضيفه منتخب اليابان 2-1 أمس على ملعب سايتاما في طوكيو ضمن الجولة الأولى من مباريات المجموعة الثانية، والتي تضم أيضاً منتخبات أستراليا، العراق، السعودية، تايلاند.

وافتتح هوندا التسجيل لأصحاب الأرض من رأسية في الدقيقة 11، وعادل «الأبيض» النتيجة من ركلة حرة بوساطة أحمد خليل في الدقيقة 20 قبل أن يعود اللاعب نفسه ليضيف الهدف الثاني من ركلة جزاء في الدقيقة 54 ارتكبت ضد إسماعيل الحمادي.

ومثل الفوز على اليابان الانتصار الأول للأبيض في تاريخ مواجهات المنتخبين في تصفيات المونديال، وعادل منتخبنا بفوزه على «السامواري» في عقر دار الأخير كفة الانتصارات في المواجهات المباشرة بين المنتخبين برصيد 5 انتصارات لكل منتخب، والتقى المنتخبان في 16 مواجهة سابقة قبل مباراة الأمس بداية من سبتمبر 1981 حيث حقق «الأبيض» الفوز في 4 مباريات مقابل التعادل 7 والخسارة في 5 مواجهات أخرى.

وبات أحمد خليل مهاجم منتخبنا الوطني وصاحب هدفي الفوز في شباك اليابان أول لاعب اماراتي يسجل هدفين في مرمى «السامواري» في تاريخ المواجهات التي جمعت المنتخبين، ورفع خليل بهدفي أمس رصيده إلى 13 هدفاً في صدارة قائمة هدافي الأبيض في التصفيات، وهي المرة الأولى التي تستقبل فيها شباك منتخب اليابان هدفين على ملعبه منذ الخسارة أمام كوريا الجنوبية 1-2 في سبتمبر 1997، ومثلت الخسارة أمام الأبيض الأولى لمنتخب الساموراي في مباراة رسمية على ملعبه منذ 29 فبراير 2012 أمام أوزبكستان 0-1 في تصفيات مونديال 2014.

ووضعت نتيجة الفوز منتخبنا في موقف مثالي قبل مباراة الجولة الثانية أمام ضيفه منتخب استراليا الثلاثاء المقبل على استاد محمد بن زايد في نادي الجزيرة في العاصمة أبوظبي في الجولة الثانية، وكان منتخب استراليا قد حقق بدوره فوزه الأول في الدور الحاسم على حساب ضيفه منتخب العراق 2-0 أمس في مدينة بيرث. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا