• الاثنين 30 جمادى الأولى 1438هـ - 27 فبراير 2017م
  05:24     السعودية ترحب باستئناف المفاوضات السورية في جنيف        05:24     محمد بن زايد : الخدمة الوطنية تدعم بناء جيل قادر على مواجهة التحديات        05:25    تنظيم داعش الإرهابي يعلن مسؤوليته عن الهجوم الانتحاري في الجزائر     

أبعاد روحية للألوان والأشكال الهندسية في معرض المغربي الغراز

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 30 يناير 2016

محمد نجيم (الرباط)

«تيهان»: هو العنوان الذي أطلقه الفنان المغربي عبدالعزيز الغزار على معرضه التشكيلي الجديد والمقام حالياً في قاعة باب دكالة في مراكش، والمنظم بدعم من وزارة الثقافة.

معرض يقدم فيه هذا الفنان، أحدث أعماله التشكيلية، حيث صرخة الألوان وبوحها، وتوهُّجها، لوحات يكشف فيها الفنان عن قلقه وسعيه لاختراق بؤر الجمال وما يعتمل في أعماق ودهاليز الذات المُتشظية والباحثة عن الصفاء والخلاص ببوح روحي وإنصات فني وصوفي مرهف ومثقل بروحانية الألوان التي تتناعم مع ما انْحفر واخترق أخاديد اللوحة وسطورها وأودية الفراغات التي تشكل رمزية خاصة في اللوحة.في لوحات هذا الفنان، يأخذ اللون والشكل معناهما البصري المشروط بالتنويع والتعديد والتنضيد أيضاً، وكأن الفنان بهذا التوظيف المترابط بين اللون والشكل يردِّد مع بول سيزان: «حين يبلغ الشكل كماله، يأخذ اللون معناه».

وبرأي الناقد الجمالي إبراهيم الحيْسن، الذي كتب في كُتيب المعرض معتبراً أن الفنان عبدالعزيز الغراز، يواصل حفره في ثنايا المادة واللون من خلال إنجاز لوحات صباغية موسومة بتعبير تجريدي لا شكلي.

لوحات الفنان عبدالعزيز الغراز، الذي يأتي بعد كثير من المعارض السابقة، يلتقي فيها البعد الروحي للألوان مع الإحساس المرهف بفلسفة الأشكال وقدسيتها، والتي تريح وتسبر أغوار من يتأملها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا