• الثلاثاء 06 محرم 1439هـ - 26 سبتمبر 2017م

أميركيون أفشلوا هجوماً على قطار.. يؤدون شخصياتهم الحقيقية في فيلم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 13 يوليو 2017

أ ف ب

سيؤدي ثلاثة أميركيين يعتبرون أبطالًا، لأنهم أفشلوا هجوماً شنه متشدد في قطار بين أمستردام وباريس في العام 2015، شخصياتهم نفسها في فيلم للمخرج كلينت إيستوود، بحسب ما أعلنت شركة «وارنر بروذيرز بيكتشرز».

 

ويحمل الفيلم الطويل للمخرج والممثل الأميركي اسم «ذي 15,17 تو باريس»، وهو مقتبس عن كتاب نشر في العام 2016،عن الأميركيين الثلاثة الذين سيشاركون في التمثيل مع جينا فيشر وجودي غرير وآخرين.

ويتتبع الفيلم حياة الرجال الثلاثة (من اليسار إلى اليمين): أليك سكارلاتوس وسبنسر ستون وانتوني سادلر، وصولاً إلى الحادي والعشرين من أغسطس من العام 2015، حين أفشلوا هجوماً كان ينوي المغربي أيوب الخزاني تنفيذه في قطار "تاليس" بعد دخوله الأراضي الفرنسية، مستخدماً سلاحاً رشاشاً، وكان يمكن أن ينتهي بمجزرة.

واعتبر الأميركيون الثلاثة أبطالاً في العالم، ونالوا وسام الشرف الفرنسي.

ويأتي هذا الفيلم ضمن توجه حديث للمخرج بتصوير قصص حقيقية لأشخاص عاشوا تجارب خارجة عن المألوف، بعد «أميريكن سنايبر» (2014) و"سالي" (2016).

لكنها المرة الأولى التي يوكل فيها كلينت إيستوود الدور إلى الشخص نفسه الذي كان بطل التجربة في الواقع.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا